أخبار عاجلة

رئيس "الأمن القومي" بالبرلمان الليبي: حفتر يزور روسيا لهذه الأسباب

وأضاف، في تصريحات خاصة إلى "سبوتنيك"، اليوم الجمعة 24 مايو/آيار، أن زيارة حفتر، إلى موسكو ستتناول العديد من الملفات، إلا أن أبرزها ضرورة مواجهة الإرهاب، واتخاذ خطوات ومواقف واضحة من الدول الفاعلة والمؤثرة تجاه ما تقوم به تركيا وقطر من عمليات نقل الأسلحة والذخائر والمقاتلين الأجانب إلى الأراضي الليبية، حسب نص قوله.

القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر

© AP Photo / Mohammed El-Sheikhy, File

وتابع: "إيقاف المعركة في طرابلس بات صعبا في ظل التطورات، وعملية الاقتحام الكبيرة قد تحدث في أي لحظة، إلا أن القرار العسكري يعود للقادة في الميدان".

واستطرد: "ما يمكن فهمه الآن من سير العمليات، هو أن الجيش يسعى للحفاظ على حياة المدنيين، وسحب المقاتلين إلى خارج المناطق المدنية بما يسهم في استنزافهم بعيدا عن المناطق الآهلة بالسكان".

وقال: "الشحنة التركية، التي وصلت لدعم الإرهابيين، أكدت للعالم من يدعم الإرهاب، كما اتضح الأمر لمجلس الأمن، كما أكد أن الكتائب والمليشيات الموجودة في طرابلس أكدت أن كل كتيبة أو جماعة تعمل بمفردها"، مضيفا: "في المقابل يقوم الجيش الوطني بمواجهة تلك العناصر بآلية منظمة ومنضبطة".

وطالب الميهوب المدنيين بضرورة تجنب أماكن الاشتباكات في طرابلس، وتقديم الدعم للجيش الوطني لتخليص العاصمة من الجماعات الإرهابية.

وأكد مصدر عسكري ليبي بالقيادة العامة للجيش الوطني الليبي شرقي البلاد، أنه من المحتمل أن يتوجه حفتر إلى العاصمة الروسية موسكو، لإجراء مباحثات مع بشأن الوضع في العاصمة الليبية طرابلس.

الجيش الليبي

© REUTERS / Esam Omran Al-Fetori

وردا على سؤال وكالة "سبوتنيك" حول الوجهة المقبلة للقائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، بعد زيارته إلى فرنسا ولقائه مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، قائلا، "بالتأكيد ستكون ".

وأعلن رئيس مجموعة الاتصال الروسية الخاصة بليبيا، ليف دينغوف، أنه على قائد الجيش الوطني خليفة حفتر، التنسيق مع طرابلس وحكومة الوفاق الوطنية، في حال أراد القضاء على الإرهاب.

وقال دينغوف في لقاء مع وكالة "سبوتنيك": أمس الخميس: "حفتر حدد مهمته على أنها مهمة تنظيف ليبيا من الإرهابيين، للأسف لا يمكننا تحديد من يصفهم بالإرهابيين"، مضيفا: "الليبيون أنفسهم على الأرض يقومون بكل ما بوسعهم للحيلولة دون نمو كيانات إرهابية راديكالية على شكل الدولة الاسلامية، وهذا ما يصب في مصلحتهم بالدرجة الأولى".

وأردف دينغوف: "لنعرف بداية، حفتر يحارب ضد من على وجه التحديد؟ هل من أسماء منظمات تجتمع تحت راية واحدة أو تنظيم ما، لأنه حتى اليوم لا أرى أيا من ذلك"، مضيفا: "بكل الأحوال هذه الخطوات يجب أن تكون بالتنسيق مع طرابلس وحكومة الوفاق الوطنية لأن الإرهابيين هم أعداء لجميع الليبيين، ولذلك لا يمكن أن يكون هناك ليبيون أعداء الإرهابيين وليبيون آخرون أصدقاءهم".

SputnikNews