هيئة حقوقية: مقتل 62 مقاتلا معارضا بسوريا.. وأسر 70 من الجيش النظامي

هيئة حقوقية: مقتل 62 مقاتلا معارضا بسوريا.. وأسر 70 من الجيش النظامي هيئة حقوقية: مقتل 62 مقاتلا معارضا بسوريا.. وأسر 70 من الجيش النظامي

كتب : الأناضول منذ 43 دقيقة

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 62 من مقاتلي المعارضة السورية قتلوا، اليوم، في كمين نصبه لهم الجيش النظامي غرب مدينة عدرا الصناعية بريف دمشق (جنوب).

وفي بيان أصدره، أكد المرصد أن مصير 8 من أعضاء المجموعة التي تم استهدافها من قبل قوات النظام لا يزال مجهولا.

ويعرف المرصد السوري لحقوق الإنسان نفسه بأنه منظمة حقوقية مستقلة معنية بتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا، وقد تأسس في مايو 2006، ويتخذ من لندن مقرا له.

من جهته، قال مصدر عسكري تابع للنظام السوري، إن "وحدة من الجيش قضت في كمين محكم على مجموعة إرهابية مسلحة تابعة لجبهة النصرة حاولت التسلل إلى الغوطة الشرقية والاعتداء على إحدى النقاط العسكرية في ريف دمشق".

وحسبما نقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية عن المصدر، فإنه تم "التصدي لأفراد المجموعة وإيقاع جميع أفرادها قتلى، لم تحدد أعدادهم، بينهم إرهابيون من جنسيات أجنبية ومصادرة أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم"، على حد قوله.

في سياق متصل، أعلن المرصد السوري عن تمكن وحدات حماية الشعب، وهو فصيل مسلح كردي، من أسر 70 عنصرا تابعا لجيش النظام كانوا قد فروا من مطار منغ العسكري بحلب (شمال) الذي أعلن الجيش السوري الحر سيطرته عليه قبل يومين.

كانت الهيئة العامة للثورة السورية، أعلنت سيطرة الجيش الحر على مطار منغ العسكري بريف حلب الشمالي بشكل كامل وذلك بعد مرور أكثر من 8 أشهر على بدئه "معركة الحسم" بهدف تحريره، وذلك في بيان أصدرته أمس.

ولم يعلق النظام السوري على خبر اختطاف عناصره، فيما لا يزال ينفي أن يكون الجيش الحر سيطر على مطار منغ وذلك حتى الساعة (10.15) تغ.

DMC