أخبار عاجلة

الجيش التركي يجري تغييرات فى قادة الأسلحة.. والإطاحة بمعارض لـ«أردوغان»

الجيش التركي يجري تغييرات فى قادة الأسلحة.. والإطاحة بمعارض لـ«أردوغان» الجيش التركي يجري تغييرات فى قادة الأسلحة.. والإطاحة بمعارض لـ«أردوغان»
أعلن الجيش التركي، السبت، تعيين قادة جدد لقادة الأسلحة وذلك عقب موافقة الرئيس التركي، عبد الله جول. وقالت هيئة الأركان العامة التركي، على موقعها على الإنترنت، إنه تم تعيين نائب الأميرال بولنت بستان أوغلو، قائدا للقوات البحرية، واللفتنانت جنرال أكين أوزترك، قائدا للقوت الجوية، والجنرال ثروت يوروك، قائدا لقوات الامن. تأتي حركة التغييرات فى قادة الجيش كمؤشرعلى سيطرة برئاسة رجب طيب أردوغان على المؤسسة العسكرية التي كان لها الكلمة العليا فى إدارة البلاد وتمكنت من القيام بـ3 انقلابات في الفترة بين 1960 و1980 وأطاح بأول حكومة يقودها إسلاميون من السلطة في 1997. يشار إلى أن «أردوغان» الذي رأس اجتماعا للمجلس العسكري الأعلى، منذ أن تولي حزبه «العدالة والتنمية» السلطة أول مرة في 2002، استطاع تقليص النفوذ السياسي للجيش التركي، من خلال موافقة البرلمان، مؤخرا، على تعديل قانون كان يسمح للجيش بانقلاب من أجل حماية مبادئ الجمهورية التى وضعها كمال الدين أتاتورك.    يذكر أن المجلس العسكري الأعلى يتخذ القرارات الخاصة بالترقيات والإحالة إلى التقاعد لكبار الضباط في كل عام في اجتماعه الذي يعقد في 3 أغسطس، وكان من المتوقع أن يجري تغييرات كبرى في اجتماعه هذا الأسبوع. وكان قرار التقاعد الإجباري لقائد قوات الأمن، الجنرال بكير كاليونجو، الذي كان في مقدمة المرشحين لتولي قيادة القوات البرية هو أكثر قرارات المجلس مفاجأة. وذكرت تقارير إعلامية أن أنقرة كانت تعارض تولي «كاليونجو» قيادة القوات البرية لأنه يعتبر معارضا للحكومة. وعين الجنرال هولوسي أكار بدلا من «كاليونجو» قائدا للقوات البرية ووفقا للأعراف يتوقع أن يحل محل الجنرال نجدت أوزيل قائدا عاما للقوات المسلحة في 2015.