مباحث المحلة تكشف غموض مقتل طفل

مباحث المحلة تكشف غموض مقتل طفل مباحث المحلة تكشف غموض مقتل طفل

كشفت المباحث الجنائية بالغربية غموض مقتل طفل منذ 8 أيام بالمحلة، بعد أن تم العثور عليه عار الجسد ومخنوق وبه كدمات بالرأس بأرض المحلج بشارع البحر.

كان اللواء حاتم عثمان مدير الأمن قد تلقى إخطارا من العقيد طارق عطوية مأمور قسم أول المحلة بالعثور على جثة لطفل بأرض المحلج بشارع البحر مخنوق وعار الجسد وبه كدمات بالرأس، تم على الفور تشكيل فريق بحث لكشف غموض الواقعة قاده العميد أسعد الذكير محمد رئيس مباحث المديرية ضم العقيد خالد عبد الحميد رئيس قسم مكافحة جرائم النفس والعقيد هيثم عطا رئيس فرع البحث الجنائى بالمحلة وسمنود والمقدم محمد فتحى وكيل إدارة البحث بالمحلة، وكشفت تحريات الرائد حسن أبو المجد رئيس مباحث أول المحلة أن الجثة لطفل يدعى "عبد الرحمن ياسر خليل محمد عيد" 10 سنوات وأن المتهم يدعى أحمد محمد السيد دسوقى 18 سنة عامل ومقيم أبو شاهين أول المحلة.

كما كشفت التحريات أن المتهم سبق وتعرف على المجنى عليه، وكان دائم التردد عليه ويوم الحادث قام باستدراجه وحاول التعدى عليه جنسيا بأرض المحلج بشارع البحر، وعندما رفض المجنى عليه قام بخنقه بيده وقام بضربه بحجارة على رأسه والاستيلاء على الهاتف المحمول الخاص به والتصرف فيه بالبيع، تم ضبط الهاتف بإرشاد المتهم عنه واعترف تفصيليا بالواقعة تحرر المحضر 5217 إدارى أول المحلة وأخطرت النيابة العامة التى تولت التحقيقات.

مصر 365