أخبار عاجلة

الهدوء يعود للشرقية بعد انتهاء مسيرة أنصار المعزول من أمام مسجد الفتح

الهدوء يعود للشرقية بعد انتهاء مسيرة أنصار المعزول من أمام مسجد الفتح الهدوء يعود للشرقية بعد انتهاء مسيرة أنصار المعزول من أمام مسجد الفتح

عاد مساء اليوم الهدوء لمدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية، على خلفية الاشتباكات التى نشبت بين مجموعة من أنصار المعزول والمعارضين لهم من أهالى مدينة الزقازيق، على خلفية قيامهم بمسيرة خرجت من أمام مسجد الفتح بعد صلاة الجمعة وعلى بعد أمتار من مسكن مرسى وطافت شوارع منطقة القومية.

من جانبهم تمكن العقلاء بمدينة العاشر من رمضان من احتواء مشادات كلامية نشبت فى 3 مساجد بعد صلاة الجمعة بين أئمة مسجد المطافى ومسجدى المجاورتين السابعة والثالثة بدائرة قسم أول العاشر وبين المصلين، وذلك على خلفية دعوة خطباء المساجد المصلين للتوجه إلى رابعة العدوية للتضامن مع المعتصمين من أجل عودة الرئيس المعزول والتنديد بأحداث النصر.

وفى سياق آخر تمكنت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة منيا القمح بمحافظة الشرقية من التفاوض مع العشرات من أهالى قرية كفر موسى جاويش، على إطلاق سراح 6 أشخاص تم محاصرتهم بمنزل ربة منزل بالقرية من قبل الأهالى، وذلك للفتك بهم على خلفية قيام شخص بالقرية بالاستعانة بهم لتأديب جيران شقيقته بسبب خلافات بينهم على لعب الأطفال.

تلقى اللواء سامح الكيلانى، مدير أمن الشرقية، إخطارا من العميد رفعت خضر، مدير المباحث، يفيد بلاغا من أهالى قرية كفر موسى جاويش التابعة لمركز منيا القمح بقيام مجموعة من العشرات بالقرية من محاصرة 6 أشخاص داخل منزل.

وقال شهود العيان إن أحد المواطنين استعان بحوالى 6 أشخاص لتأديب جيران شقيقته على خلفية خلافات بينها وبين جيرانها بسبب الأطفال، وتمكن ضباط المباحث من تحريرهم واصطحابهم لديوان القسم لتحرير محضر بالواقعة.
>

مصر 365