أخبار عاجلة

فارعة السقاف: الشباب الأقدر على إيصال الرسالة والتواصل مع المجتمع والتوعية بالمخاطر

فارعة السقاف: الشباب الأقدر على إيصال الرسالة  والتواصل مع المجتمع والتوعية بالمخاطر فارعة السقاف: الشباب الأقدر على إيصال الرسالة والتواصل مع المجتمع والتوعية بالمخاطر

| كتب محمد نزال |


> تحت شعار «وهابي لحياتي»، دشنت «لوياك» الحملة التوعوية بأخطار الدراجات المائية الـ «جت سكي» والدراجات النارية «الباغي» و«السيكل»، وذلك لتفعيل سبل الوقاية من أخطارها وإضرارها في مجمع 360 مساء أمس الأول.
> وتمثلت الحملة في وضع «بوث» وشاشة بلازما بمجمع 360 لعرض الارشادات والنصائح التي يتحقق من خلال الأمن والسلامة. من قبل محترفي وأبطال الجت سكي، كما قام مجموعة من الشباب في «لوياك» بالتحدث إلى الجمهور ورواد المجمع، عن أخطار هذه الرياضة، والإجراءات التي يجب أن تتبع حال وقوع حادث.
> ووجه النائب راكان النصف رسالة للشباب قائلا «عليكم مسؤولية ونطالبكم بالثقة بالنفس، ولكن هذه الثقة لا تأتي بكسر القانون ولا تأتي بالاستهتار، ونطلب منكم الثقة بالنفس في الدراسة والمشاريع والعمل الجاد للبلد»، مشيرا إلى أن «على أولياء الأمور مسؤولية أخلاقية تجاه الشباب بحيث ألا يساعدوا أبناءهم على كسر القانون والاستهتار، كما على وزارة الداخلية مسؤولية أمنية تتمثل بحفظ الأمن وتطبيق القانون على الجميع».
> فارعة السقاف
> وقالت الرئيس والعضو المنتدب لـ«لوياك» فارعة السقاف، أن «فكرة الحملة أتت بعد وفاة الشاب عبدالوهاب المنديل (17 عاما) بحادث جت سكي، وهذه القضية تستحق أن يتم الإلتفات لها منذ زمن لأن مخاطر الجت سكي تزداد وتكثر مشاكلها، وأيضا الحملة تستهدف المركبات البرية الأخرى كالدراجات النارية الـ«باغي» والـ«سيكل»، وتتكرر هذه المركبات مما يستدعي إلتفاته جادة من خفر السواحل والجهات المسؤولة بوزارة الداخلية، لتقنين هذه الرياضة والهواية، كما تستدعي توعية أولياء الأمور حول هذا الجانب».
> وأوضحت السقاف أن «الحملة تستمر طوال العام، وقد تم تدشينها يوم أمس الأول، وستتضمن فعاليات نقصد منها لفت نظر الجهات الثلاثة، وهي أولياء الأمور والجهات المسؤولة والشباب أنفسهم»، مشيرة إلى أنه «يجب أن يكون دور خفر السواحل أوسع وفعال في الشواطئ، بحيث يدخل الشواطئ ليقنن هواية ركوب الجت سكي لدى الشباب».
> وأفادت السقاف «نحن اخترنا الشباب لإيصال هذه الرسالة، لأن الموضوع شبابي، وهم أقدر على إيصال الرسالة والتواصل مع المجتمع وتوعية الأفراد والشباب، بمخاطر المركبات البحرية والبرية التي يمارسها الشباب كهواية».
> عبدالله بوفتين
> وقال الإعلامي عبدالله بوفتين، إن مرحلة الشباب مليئة بالمنافسة والمغامرات التي يريد أن يسطرها الأفراد، ولكن قد نجد البعض يسعى نحو ذلك دون أن يعي خطورة ما يقوم به، كركوب الدراجات المائية الجت سكي، حيث تتطلب هذه الهواية اشتراطات للأمن والسلامة يجب اتباعها.
> ودعا بوفتين الشباب إلى «الاستماع لنصائح الأهل في أي مجال من المجالات، لأن الأهل يخشون فقدان ابنهم عند ممارسته لأي هواية ورياضة خطرة، والشاب لا يشعر بهذا الشعور إلا بعد أن يصبح أباً»، مضيفا «ليس عيبا ارتداء الملابس الخاصة بالأمن والسلامة كالخوذة وغيرها، فهناك شباب بعمر الزهور فقدناهم لهذه الأسباب»، متمنيا على الشباب «التنازل عن الغرور والثقة الزائدة والإلتزام بوسائل الأمن والسلامة».
> ووجه بوفتين نداء لوزارة الداخلية لمضاعفة الجهود، للسيطرة على مثل هذه الهوايات ومخاطرها التي يمارسها الشباب، وللحفاظ على أرواح الشباب من الضياع.
> زين المنديل
> وقالت الشابة زين المنديل أخت الشاب المتوفي «نهدف من هذه الحملة توعية الشباب من أخطار الجت سكي لحماية أنفسهم منها، ونريد من الشباب والناس أن ينتبهوا لأنفسهم وحياتهم لأن أهاليهم يخافون عليهم من التعرض لأي خطر»، مضيفة «ندعو الشباب أيضا إلى ارتداء أدوات وأحزمة الأمن والسلامة عند ممارسة أي رياضة وهواية كالجت سكي، وذلك للوقاية من أي إصابة قد يتعرضون لها».

النصف لـ «الراي»: الإصلاح الاقتصادي
> والإسكان أبرز القضايا
>

> حول دعمه مرشحا لرئاسة مجلس الأمة، قال النائب راكان النصف لـ«الراي»، على هامش الفعالية «لم أحدد حتى الآن، وننتظر الإنتهاء من الأسماء الراغبة بالترشح، وكثير منها كان كلاما في الصحف، ومن ثم سيكون لنا موقف في هذا الخصوص»، مشيرا إلى أن «الإصلاح الاقتصادي والقضية الإسكانية من أبرز القضايا التي يتبناها».
> وأشار النصف إلى أن «صفحة الانتخابات طويت، وهي معركة قد انتهينا منها، والآن أمامنا المعركة البرلمانية سواء كانت تشريعية أم رقابية، ونحن ليس لدينا هَوَس بالمعارضة، بل حريصون على دعم البرامج التنموية والبرامج الحكومية، ونمد أيدنا لأي قوانين صالحة ولا تتعدى على الدستور والمال العام، ومتفائلون ولدينا أمل بوجود عناصر النهوض بالبلد».