أخبار عاجلة

تحالف ثوار مصر يناشد شباب رابعة والنهضة بفض الاعتصام وعدم حماية من لا يستحق

تحالف ثوار مصر يناشد شباب رابعة والنهضة بفض الاعتصام وعدم حماية من لا يستحق تحالف ثوار مصر يناشد شباب رابعة والنهضة بفض الاعتصام وعدم حماية من لا يستحق

 

أكد عامر الوكيل المنسق العام لتحالف ثوار إن التحالف يبذل جهودا كبيرة مع المسئولين لاستخدام كافة الطرق السلمية لانهاء الاعتصامات دون التعرض لاي مواطن مصري بسوء ، مشيرا الى انه في هذا الصدد اجرى العديد من الاتصالات بالمسئولين في والجيش لاعلان رفض التحالف لفض الاعتصام بالقوة وضبط النفس مع اي استفزاز وتغليب الحل السياسي على اي حل أمني .
> ووجه الوكيل ؟ فى تصريح له اليوم – الشكر للدكتور محمد البرادعي نائب رئيس الجمهورية لجهوده في تغليب لغة العقل على لغة التهور التي ينادي بها كثيرون ضاقوا ذرعا
> باعتصامي رابعه والنهضة ، واستنكر هجوم عدد من الخبثاء على شخص الدكتور البرادعي رغم موقفه النبيل مع فصيل الاخوان الذين نقر جميعا بأن قياداتهم لا يهتمون سوى بمصالحهم الشخصية .
> وطالب رموز الاعلام المحترم بعدم السماح لاعداء ثورة 25 يناير وبينهم اشخاص كانوا خلف القضبان ان يتصدروا المشهد لانهم يبثون سموم لا تختلف كثيرا عما يبثها الاخوان
> في اجواء مصر ويهاجمون رموز الثورة و لا يهمهم اراقة الدماء المصرية في سبيل تحقيق اهدافهم .
> واكد الوكيل ان مصر في حاجة الى كل مصري يسعى لمصلحة الوطن ويناضل من اجل رفعته ورغم خلافنا الشديد مع من يدعم اعتصامات رابعه والنهضة الا اننا نؤكد أن بينهم كثيرين
> ممن تحتاجهم مصر فقط هم في حاجة لمراجعة افكارهم التي بنيت على معلومات خاطئة .
> ومن ناحية اخرى ، ناشد تحالف ثوار مصرشباب رابعة والنهضة بترك الاعتصامات وتحقيق اهداف ثورة يناير التي اضاعها الاخوان بعد ان وقفوا ضد الثورة بمجرد الاطاحة بالرئيس
> السابق مبارك ، مؤكدين أن شباب الاخوان الذين انضموا الى ثورة يناير وكل من يتعاطف معهم و المخدوعين في قيادات الاخوان ومن شايعهم من جماعات تاريخها ملوث بالدماء وكل مصري ضللته الشعارات الدينية ، هم افضل من حماية جماعه كاذبة تساوم بهم وتلهث خلف سلطة لن تحصل عليها مرة ثانية بعد ان اضاعتها بغباء وغرور وفساد .
> وطالب التحالف بإحكام العقل فيما تبثه قيادات الاخوان وتابعيهم من معلومات واخبار كاذبة واهمها الاخبار الدنيئة التي تروجها حول الانشقاقات في صفوف الجيش والتي لا يمكن ان يقبلها مواطن مصري يخاف على بلده لان اي انشقاق في صفوف الجيش يعني بدء الحرب الاهلية التي لا يمكن ان يكون فيها مصلحة او خير لمصر .

أونا