فشل المفاوضات بين إدارة "السويس للصلب" و"العمال"

فشل المفاوضات بين إدارة "السويس للصلب" و"العمال" فشل المفاوضات بين إدارة "السويس للصلب" و"العمال"

للمرة الرابعة خلال أسبوع تشهد المفاوضات بين عمال وإدارة شركة السويس للصلب حالة من الفشل فى عدم التواصل فى أى حلول تنهى الأزمة وتعيد العمل مرة أخرى للمصنع المتوقف رسميا منذ 10 أيام بسبب إضراب العمال.

وشهد المفاوضات اليوم تدخل من قبل قيادات الجيش الثالث الميدانى الذى حاولوا تقريب وجهات النظر بين الإدارة والعمال، ولكن العمال أصروا على مطالبهم، فيما أكدت الإدارة أنها تخسر ولا تقدر على تلبية مطالب العمال.

وهدد العمال بالتصعيد وتنظيم مسيرات داخل وخارج المصنع حتى تتحقق مطالبهم التى وصفوها بالمشروعة، مؤكدين أن وزارة القوى العاملة ومسئولو الدولة أكدوا أن مطالبهم مشروعة وقانونية.

وأضاف العمال لا تراجع عن إنهاء الاعتصام حتى تحقق مطالبهم وهى "عودة العمال المفصولين تعسفياً فوراً وحظر فصل العمال إلا بواسطة السلطة القضائية، وكفالة تأمين صحى وتأمينات اجتماعية عادلة للعامل وكفالة علاج أسرى شامل للعامل، وحصول العامل على نصيب عادل من الأرباح السنوية، والتى تحققها الشركة نتيجة مجهود العامل وحصول العامل على كافة حقوقه من الأجر الإضافى، وبدل التمثيل وعلاوة غلاء المعيشة وزيادة بدل المخاطر للعامل نتيجة كثرة المخاطر التى يتعرض لها العامل، وقد تؤدى بحياته فى بعض الأحيان.

موضوعات متعلقة :استمرار أزمة "ستى جاز" و"السويس للصلب" بسبب إضراب العمال
>

مصر 365