أخبار عاجلة

عناصر نسوية وهاتف خاص لضبط المتسولين

عناصر نسوية وهاتف خاص لضبط المتسولين عناصر نسوية وهاتف خاص لضبط المتسولين

ينتشرون في إشارات الشوارع والمراكز التجارية

 عكاظ (الدمام)

إنفاذا لتوجيهات أمير المنطقة الشرقية بالقضاء على ظواهر التسول ومكافحته ومتابعة قضايا هروب الخادمات، رأس وكيل إمارة المنطقة الشرقية بالإنابة فيصل بن أحمد العثمان اجتماعا بحضور مدير عام هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومدير عام الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد وقائد دوريات الأمن ومدير إدارة الوافدين بجوازات المنطقة ومدير عام الشؤون الاجتماعية. وبحث اللقاء انتشار المتسولين عند الإشارات المرورية وفي الميادين العامة وبحث ضرورة تكامل الجهود للقضاء على الظاهرة وترحيل كل من يقبض عليه فورا كون أغلبية المتسولين من مخالفي نظام الإقامة. وأجمع اللقاء على أن الظاهرة تفرز سلبيات كبيرة. وأكد وكيل الإمارة على جميع الجهات تنفيذ توجيهات أمير المنطقة الشرقية وتكثيف الجهود للقضاء على التسول، وقيام كل جهة بدورها على أكمل وجه.كما نوقشت خلال الاجتماع قضية هروب الخادمات والعمالة المنزلية وتطرق إلى السبل الكفيلة بالحد من ذلك وفق ما تفرضه الأنظمة والتعليمات مع ضمان حقوق صاحب العمل والخادمة في نفس الوقت.وتم الاتفاق على تأسيس هاتف لتلقي البلاغات عن المتسولين في الشؤون الاجتماعية بالإضافة لدارسة الحالات المقبوض عليها من النواحي الاجتماعية والأمنية كما تم الاتفاق على ضرورة تفعيل دور المساجد وكذلك الإعلام لنشر الثقافة بين أفراد المجتمع في ضرورة التصدي للمتسولين. وتقرر خلال الاجتماع مشاركة دوريات المرور في منع المتسولين من استخدام إشارات المرور والإبلاغ عنهم، كما تقرر تعيين ضابط اتصال بين جميع الجهات ذات العلاقة للتنسيق في تنفيذ ما تم الاتفاق عليه خلال الاجتماع مع دعم جميع الحملات الميدانية بالعنصر النسائي.