أنجبت زوجته قبل20 يوما.. قاتل "طفلة المسجد" بحث عن ضحية 4 أيام لاغتصابها

أنجبت زوجته قبل20 يوما.. قاتل "طفلة المسجد" بحث عن ضحية 4 أيام لاغتصابها أنجبت زوجته قبل20 يوما.. قاتل "طفلة المسجد" بحث عن ضحية 4 أيام لاغتصابها

على مدى 4 أيام، راقب "أحمد أ." (25 سنة) تحركات الأطفال أمام مسجد العمدة في قرية برطس التابعة لمركز أوسيم بشمال محافظة الجيزة، حتى وجد الطفلة "ميادة" ذات الـ4 سنوات"، اعتبرها فريسة سهلة لـ"هتك عرضها"، لكي يشبع رغباته التي حرم منها منذ 20 يومًا بسبب ولادة زوجته، فاستدرجها لحمام المسجد وعندما صرخت قتلها.

منذ 6 أيام فقط، بدأ شيخ المسجد عم ممدوح "كتابا" لتحفيظ الأطفال القرآن قبل صلاة المغرب بساعة، حسب أهالي القرية، لكن الشاب العشريني وجدها فرصة لتفحص الأطفال واختيار ضحية من بينهم.

received_10211808621194230

يوم الجمعة الماضي، وقف أحمد أمام المسجد قبل صلاة المغرب بـ10 دقائق يترقب في خوف ويتفحص الأطفال ليقتنص فريسته، وبعد وقت من المراقبة وقعت عيناه على "ميادة" التي كانت تلهو بصحبة شقيقها الذي يكبرها بعام واحد، اصطحبهما من الباب الخلفي للمسجد، ولكي يستفرد بضحيته أرسل المتهم الطفل للطابق العلوي للمسجد، ليسأل عن شيخ المسجد "عم ممدوح"، وأخذ هو ضحيته للطابق الأول، ودخل بها إلى دورات المياه، لينفذ جريمته، لكنها صرخت بعدما خلع عنها ملابسها، ولعدم افتضاح أمره سارع بذبحها وألقاها أمام دورات المياه وفر هاربًا.

سادت حالة من الحزن بين أهالي قرية برطس بعد الحادث، فيما جلست أسرة الطفلة أمام مسجد العمدة محل الواقعة والحزن يخيم على وجوههم، بعد الانتهاء من دفن ضحيتهم.
received_10211808621994250

"عيالنا طول النهار في الشارع، وعمرنا ما شوفنا جريمة زي دي.. كلنا فلاحين وقرايب في بعض".. قالها "أحمد علي" عم الضحية مضيفا: "مش هنعمل عزاء، احنا أخدنا عزاءنا على الجبانة، كفاية وجع قلب".

ويكمل الرجل الثلاثيني حديثه: "أنا أول مره أشوفه في المنطقة، أمه بتبيع في السوق خضار"، موضحًا أن الجاني متزوج من قريتهم لكنه يقطن بقرية مجاورة لهم "المنصورية"، وبعد فعلته توجه إلى منزل زوجته وهناك تم القبض عليه.
received_10211808622434261

"كنت داخل أتوضأ علشان أصلي المغرب لقيت ميادة مرمية في الميضة والدم حواليها من كل حته، جريت زي المجنون استنجد بالأهالي"، هكذا روى "أحمد أحمد" الذي عثر على جثة الطفلة والدموع تنساب على خديه، مكملًا: "يا حبيبتي كانت مدبوحه من جنب رقبتها وآثار الدم كانت جوى أحد الحمامات، لكن شكلها حاولت تخرج عشان تستنجد بحد لكن روحها طلعت".

وتابع "أحمد" حديثه: "الناس شافت المتهم وهو خارج بيجري من المسجد وهدومه كلها دم، لكن ما كنش حد يعرف السبب.. أبو مياده غلبان وعامل باليومية شغال في السيراميك، والبنت ماكنش معاها دهب علشان يسرقها.. منه لله". وأكمل: بعد وقت من التفكير تفحصنا كاميرات المسجد والتي كشفت عن دخول الجاني برفقة الأطفال، وخروجه بعدها بـ 10 دقائق، وهو مسرعا والدماء على يديه وملابسه.
received_10211808622954274

وأمام نيابة شمال الجيزة، اعترف المتهم بفعلته، ووجهت له تهم الخطف بالتحايل والقتل العمد مع سبق الإصرار وهتك العرض، وحيازة سلاح أبيض بدون ترخيص، وقررت حبس المتهم لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات.

وقال المتهم، إن هذه هي المرة الأولى التي يتحرش فيها بطفلة أو يقوم بهتك عرض؛ مبررًا فعلته بأن زوجته أنجبت منذ 20 يوما رضيعة ويعاني من كبت جنسي لعدم قدرته على معاشرتها ما دفعه لاستدراج الطفلة وهتك عرضها.
received_10211808623034276

وأشارت التحقيقات إلى أن كاميرات مراقبة المسجد رصدت توقف المتهم أمام المسجد، واستدراجه الطفلة المجني عليها وشقيقها. وكشفت أن الجريمة استغرقت ما بين 10 إلى 15 دقيقة.

وقال المتهم إنه لم يكن ينوي قتل الطفلة وإنما يحمل سلاحًا لوجود خلافات بينه وبين أحد أقاربه.

 

المصدر : مصراوي

معلومات الكاتب

مدير عام الموقع