الحلقة (19) من "بدون ذكر أسماء": "كابتن طارق" يتهم "عاطف" بسرقة سيارته

الحلقة (19) من "بدون ذكر أسماء": "كابتن طارق" يتهم "عاطف" بسرقة سيارته الحلقة (19) من "بدون ذكر أسماء": "كابتن طارق" يتهم "عاطف" بسرقة سيارته

كتب : شاهيستا شريف الثلاثاء 30-07-2013 23:59

في أحداث الحلقة التاسعة عشرة من مسلسل "بدون ذكر أسماء"، يذهب "عاطف" لقسم الشرطة متهما بسرقة السيارة التي معه، فيطلب رئيس القسم "الكابتن طارق" وينكر أنه باع السيارة لـ"عاطف"، وعندما يقدم "عاطف" عقد البيع لضابط الشرطة، يقول "الكابتن طارق" إنه مزور لأن الإمضاء باسم شهرة "الكابتن طارق" وليس باسمه الحقيقي.

ويكلم "عاطف" "الكابتن جمال" ليستنجد به ولكنه يؤنبه ويرفض التدخل ويطلب منه عدم الدخول للنادي مرة أخرى، فيكلم "عاطف" "نجور"، رئيسة مجلة "زهرة الربيع"، وتقول له إنها ستتصرف.

وتتصل نجوى بأحد المحررين وتطلب منه التحقيق الذي كتبه سابقا عن "كابتن طارق"، وتذهب له وتهدده بنشر التحقيق الذي مكتوب به أصله وبداية مشواره من القرية إذا لم يتنازل عن بلاغه ضد "عاطف".

يذهب الكابتن ويتنازل عن البلاغ ويخرج "عاطف" من السجن، ولكنه يشعر بالإهانة بعد تعرضه للتحرش في السجن، وتسأله أمه عن سبب غيابه ويحكي لها أنه تقدم أحده ببلاغ كيدي ضده، ثم يذهب لشكر "نجوى" على مساندتها له ويقبل رجلها.

من ناحية أخرى، يقابل "ربيع الحلواني"، "أحمد"، موظف عداد النور، صدفةً، ويؤنبه على علاقته بـ"تغريد" ابنته، ويقول له "أحمد" إنه يريد معرفتها قبل الزواج بها، وإذا اتفقوا مع بعضهم يتدخل الأهل، فيوافقه "عم ربيع" في رأيه.

فيما تقابل "هند"، "اللواء مجدي" وتقدم له تسجيلات للمكالمات الهاتفية في مكتب "سعيد" هذا الأسبوع، ويتفق "سعيد" مع أحد الرجال على موعد لتسليم الحشيش وقبض ثمنه.

وتأخذ النعجة "رجب" إلى أرضها في طريق وادي النطرون، وتقول له إنها تريد دفنها فيها بعد موتها، وتطلب منه أن ينفذ وصيتها وأن يهب الأرض للفلاحين ليعملوا بها وتكون صدقة جارية على روحها بعد موتها، ويعرف المحامي أن وريث النعجة الوحيد هو زوجها، ويطلب من مساعده معرفة من هو زوجها لأنه يريد شراء هذه الأرض.

يُذكر أن مسلسل "بدون ذكر أسماء" من بطولة الفنانة روبي، والفنانة حورية فرغلي والفنان أحمد الفيشاوي، والراقصة صفوة، ومن تأليف وحيد حامد وإخراج تامر محسن.

DMC