أخبار عاجلة

نائب: تهديدات هشام جنينة كذب وافتراء ولا تخدم إلا أعداء الوطن

نائب: تهديدات هشام جنينة كذب وافتراء ولا تخدم إلا أعداء الوطن نائب: تهديدات هشام جنينة كذب وافتراء ولا تخدم إلا أعداء الوطن

التحرير

قال النائب أحمد عبده الجزار، عضو مجلس النواب عن دائرة البساتين، إن تصريحات المستشار هشام جنينة بامتلاك الفريق سامي عنان مستندات ووثائق بالخارج تحمل إدانة، وأسرارا تتعلق بـ٢٥ يناير وما أعقبها من أحداث وصولا إلى الطرف الثالث، يمثل تهديدا صريحا لقيادات المؤسسة العسكرية، وهو ما يجب أن يحاسب عليه، مؤكدا أن «تهديداته كلها كذب وافتراء ولا تخدم إلا أعداء الوطن».

وأضاف الجزار، اليوم الثلاثاء، أن «الجميع في يعرف كيف أنقذت القوات المسلحة مصر من خطر الفوضى التي اجتاحتها بسبب 25 يناير»، متسائلا: هل تستخدم أسرار الدولة كنوع من المقايضة في جريمة اتهم بها الفريق عنان؟ وإذا كانت الأسرار تتعلق بحقوق الناس أو تكشف جرائم معينة فكيف يسكت عنها رجل كان يعمل في القضاء؟

وأوضح الجزار أنه «في وقت يقود فيه الجيش المصري عملية عسكرية في سيناء من أجل نزع الإرهاب واقتلاعه من جذوره، نجد جنينة يتحدث عن وثائق تهدد الدولة وقيادتها وهو ما يمثل خيانة لتراب هذا الوطن، وجنينة ارتكب خطيئة لا بد أن يحاسب عليها».

وشدد الجزار على أن الدولة ومؤسساتها لا يمكن أن تسكت عن تصريح جنينة دون أن تحقق معه وتنزل عليه أقصى عقاب، مضيفا أن محامي الفريق عنان وابنه تقدما ببلاغ ضد هشام جنينة و«هو ما يؤكد أن تصريحاته عارية من الصحة وتستوجب وقفة حاسمة من الدولة».

التحرير