الهيئة الوطنية تدعو المصريين بالخارج للمشاركة في الانتخابات

الهيئة الوطنية تدعو المصريين بالخارج للمشاركة في الانتخابات الهيئة الوطنية تدعو المصريين بالخارج للمشاركة في الانتخابات

التحرير

دعا المستشار لاشين إبراهيم رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، جموع المصريين المقيمين والمتواجدين خارج خلال فترة الانتخابات الرئاسية، إلى الحرص على الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات المقرر إجراؤها في الخارج خلال أيام 16 و17 و18 مارس المقبل.

وقال إبراهيم، في تصريح، اليوم الثلاثاء، إن تصويت المصريين بالخارج سيكون بداخل مقار البعثات الدبلوماسية المصرية، المتمثلة في السفارات والقنصليات والمقار الأخرى التي تحددها الهيئة بناء على ترشيح من وزارة الخارجية.

وأضاف أن المصريين في الخارج جزء أصيل من أبناء الوطن وأحد أعمدته الأساسية، ومشاركتهم في هذا الاستحقاق الأهم من بين الاستحقاقات الانتخابية، وتساهم في بناء مستقبل بلدهم وترسيخ الديمقراطية، مؤكدا أن الهيئة الوطنية للانتخابات لن تألوا جهدا لتوفير كافة التيسيرات وسبل الراحة أمامهم في العملية الانتخابية.

وذكر رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات أن لكل مواطن مصري سيتواجد خارج مصر خلال الأيام المحددة للانتخابات الرئاسية، الحق في أن يدلي بصوته طالما أن اسمه مقيد بقاعدة بيانات الناخبين ويحمل بطاقة الرقم القومي أو جواز السفر الثابت به الرقم القومي.

وتابع رئيس الهيئة أن انتخابات المصريين بالخارج ستجري تحت إشراف أعضاء السلك الدبلوماسي والقنصلي يعاونهم أمناء من العاملين بوزارة الخارجية، وأن التصويت سيكون على غرار الانتخابات بداخل البلاد عن طريق الاقتراع السري المباشر، لافتا إلى أن العملية الانتخابية برمتها تخضع لإدارة وإشراف ومتابعة الهيئة الوطنية للانتخابات.

وأوضح أن العملية الانتخابية ستجري اعتبارا من الساعة التاسعة صباحا وحتى التاسعة مساء، وفقا لتوقيت الدولة التي يجري بها الاقتراع، مشيرا إلى أنه إذا كان الناخب من ذوى الاحتياجات الخاصة على النحو الذي يمنعه من الإدلاء بصوته بنفسه في بطاقة التصويت، فله أن يبديه على انفراد لرئيس اللجنة والذي يثبته في البطاقة.

وأكد أنه لا يجوز للناخب أن يدلي بصوته داخل لجنة الاقتراع ذاتها أكثر من مرة، أو أن يدلي بصوته أمام لجنة اقتراع أخرى داخل أو خارج الدولة التي أدلى فيها بصوته، أو أن يدلي بصوته مرة أخرى في الانتخابات التي ستجري داخل مصر.

من ناحية أخرى، حث رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، الناخبين الوافدين على سرعة التوجه إلى مقار المحاكم الابتدائية أو مكاتب التوثيق والشهر العقاري المنتشرة في عموم البلاد، لتسجيل طلباتهم بتعديل الموطن الانتخابي من المحافظة محل الإقامة المثبتة ببطاقة الرقم القومي، إلى المحافظة التي سيتواجدون بها خلال الأيام المحددة للانتخابات الرئاسية داخل البلاد وهي 26 و27 و28 مارس المقبل.

ولفت إلى أن لجان تلقي وتسجيل طلبات الناخبين الوافدين بتعديل موطنهم الانتخابي خلال الانتخابات الرئاسية، تعمل طوال أيام الأسبوع بما فيها أيام الجمعة ولا تتقيد في عملها بأية أجازات أو عطلات، مشيرا إلى أن تلك اللجان موجودة بداخل 38 محكمة ابتدائية، و390 مكتبا للشهر العقاري والتوثيق، وتعمل اعتبارا من الساعة التاسعة صباحا وحتى الساعة السادسة مساءً.

وأضاف أنه توجد أيضا إمكانية انتقال لجان المحاكم الابتدائية - بداخل دائرة كل محكمة - إلى أماكن تجمعات العمالة الوافدة والمواطنين الذين تحول ظروف عملهم دون انتقالهم، حيث تقوم تلك اللجان والتي تكون برئاسة قاض وعدد من الموظفين، بالانتقال إلى أماكن التجمعات التي تضم أعدادا من المواطنين لتسجيل طلباتهم في تعديل الموطن الانتخابي.

التحرير