أخبار عاجلة

عبد العال لـ«النواب»: والله العظيم بسمع وبشوف وبتكلم كويس جدا

عبد العال لـ«النواب»: والله العظيم بسمع وبشوف وبتكلم كويس جدا عبد العال لـ«النواب»: والله العظيم بسمع وبشوف وبتكلم كويس جدا

التحرير

قال الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب، موجها حديثه للنواب، إن «كل عضو سيأخذ حقه في الحديث دون أي مجاملة، أو ظلم لأحد».

وأضاف خلال الجلسة العامة للبرلمان، اليوم، الاثنين، والمخصصة لمناقشة مشروع قانون دعم أسر شهداء ومصابي العمليات الإرهابية، «والله العظيم بسمع وبشوف وبتكلم كويس جدا، والكل هيأخد دوره في الكلام دون مجاملة أو ظلم».

وأوضح أن خطر الإرهاب أصبح يهدد الأوطان، ولولا تضحيات رجال القوات المسلحة والشرطة بالغالي والنفيس، وجهودهم في توفير الأمن والأمان، لآلت الأمور إلى أوضاع لا يحمد عقباها.

وأشار إلى أن مشروع القانون الخاص بدعم ورعاية أسر الشهداء من أهم مشروعات القوانين التي تتم مناقشتها داخل المجلس، وأن هذا المشروع يجد سنده في المادة 237 من الدستور، والتي تنص على «التزام الدولة بمواجهة الإرهاب بكافة صوره وأشكاله»، وأحال الدستور للقانون بيان أحكام وإجراءات التعويض العادل عن الأضرار الناجمة عن مواجهة الإرهاب.

وأضاف أن «أبسط شيء تقدمه الدولة ومجلس النواب هو مشروع القانون الخاص بأسر الشهداء والمصابين، والذي عند الموافقة عليه سيكون بمثابة تكريم واعتراف بفضل هؤلاء الشهداء والمصابين وأسرهم».

وقال إن مشروع القانون وضع مصطلحات منضبطة لتعريف الشهيد والمصاب والمفقود، وأن موارد هذا الصندوق والمعمول به في كل دول العالم التي تعاني من عمليات إرهابية، تعتمد على فكرة التضامن الاجتماعي لتعويض أسر الشهداء والمصابين، حيث إنه تقديرا لما قدمه الشهداء والمصابون من تضحيات، فإن أبناء الشعب يقدمون بدورهم جزءا بسيطا ويسيرا لجبر الضرر وتعويض أسرهم.

التحرير