أخبار عاجلة

حلم النجاح تبخر خلف القضبان.. أسرة معدة «صبايا الخير»: ريهام سعيد ضحت بها

حلم النجاح تبخر خلف القضبان.. أسرة معدة «صبايا الخير»: ريهام سعيد ضحت بها حلم النجاح تبخر خلف القضبان.. أسرة معدة «صبايا الخير»: ريهام سعيد ضحت بها

التحرير

فتاة صغيرة، تركت بلدتها عقب تخرجها فى كلية التجارة -جامعة دمنهور، قاصدة "قاهرة المعز"؛ بحثا عن تحقيق الذات من خلال العمل في مجال الإعداد التليفزيوني، لكنها لم تدر أن انضمامها لفريق عمل برنامج "صبايا الخير" المُذاع عبر شاشة "النهار" سيقودها إلى ما خلف القضبان.

طوال عام كامل، حققت غرام عبد الفتاح عيسى، نجاحا ملحوظا ضمن فريق إعداد برنامج "انتباه " للإعلامية منى العراقي، لتنتقل للعمل مع الإعلامية ريهام سعيد، وسط فرحة أسرتها في قرية جواد حسني، التابعة لمركز أبو حمص بمحافظة البحيرة.

FB_IMG_1518261922810

يقول أحمد عيسى إن شقيقته انضمت لبرنامج "صبايا الخير" منذ شهر ونصف، وطلبت منها "سعيد" إعداد حلقة عن خطف الأطفال، ومنحها أحد طاقم الإعداد أرقام مصادر ووسيط يدعى "إسلام" لتسهيل مهمتها تحت إشراف رئيس التحرير.

يضيف "عيسى"، في حديثه لـ"التحرير"، أن الوسيط أخبرها بمعرفته بعض الأشخاص المتخصصين في ارتكاب مثل تلك الجرائم، فما كان من شقيقته إلا الاتصال برئيس مباحث الأزبكية، واتفقت معه على "تسليمه أحد الخاطفين"، مؤكدا "كل المكالمات مسجلة.. خطوة بخطوة كانت مع الشرطة".

FB_IMG_1518261942869

خطة "غرام" قادت المباحث إلى ضبط أحد الخاطفين وتحرير الضحايا، إلا أن أمين شرطة أخبرها بعدم إذاعة الحلقة إلا بالرجوع إلى إدارة العلاقات العامة بوزارة الداخلية، لكن ريهام سعيد رفضت ذلك "طمعت في إذاعة مادة دسمة من غير أي تصريح"، يؤكد شقيق غرام.

"إنت مطلوب ضبطك وإحضارك بتهمة التحريض على الخطف".. كلمات جاءت على لسان محامي القناة وقعت على مسامع "غرام" كالصاعقة، قبل أن تكتشف الصدمة الأكبر "ريهام سعيد اتفقت مع المحامي على تسليم غرام والمصور كبش فداء للشرطة"، يشير زياد عيسى، نجل عمها، إلى أن المحامي أقنعهم بأنهم "شهود عيان"، وتوجه معهم إلى قسم شرطة النهضة، واختفى في ظروف غامضة.

FB_IMG_1518261926898

تواصلت أسرة غرام مع رئيس قناة النهار الذي أكد لهم وجود خلافات مع وزارة الداخلية "في طريقها للحل"، في الوقت الذي أصدر فيه النائب العام المستشار نبيل صادق قرارا بحبس غرام والمصور 15 يوما على ذمة التحقيق في المحضر رقم 225 لسنة 2018.

من جانبه، أعلن هيثم عبد العزيز، المحامي، تضامنه وفريق من المحامين مع "غرام"، وتدخل نواب مجلس الشعب لحل الأزمة، الأمر نفسه أعلنه ائتلاف شباب الصحفيين في البحيرة.

 

 

 

 

التحرير