انتشال الجثة الثانية لضحايا المركب الغارق قبالة السواحل الليبية

انتشال الجثة الثانية لضحايا المركب الغارق قبالة السواحل الليبية انتشال الجثة الثانية لضحايا المركب الغارق قبالة السواحل الليبية

التحرير

أعلن أحمد نصار، نقيب الصيادين بكفر الشيخ، أن فريق البحث عثر على جثة صياد آخر، اليوم الأحد، من ضحايا مركب الصيد المصري الغارق بالسواحل الليبية، وهو من الـ9 المفقودين، وبذلك يرتفع عدد الصيادين الذين لقوا مصرعهم إلى اثنين بينما لا يزال 8 آخرين في عداد المفقودين.

وأضاف نصار في تصريحات خاصة لـ "التحرير"، أن الجثمان الأول الذي عثر عليه بالأمس للصياد "محمد حسن حسن السمار" 17 سنة، وصل إلى منفذ السلوم، قادمًا من ليبيا، تمهيدًا لإنهاء أوراقه وتسليمه لأهله.

كان أحمد نصار، قد أعلن الجمعة الماضية، غرق مركب صيد تسمى "الحاج نصر" قبالة السواحل الليبية نتيجة تعطل المحرك الخاص بها وأيضا سوء الأحوال الجوية، مما أدى إلى إصابة 5 أشخاص بجروح مختلفة وتم نقلهم للمستشفيات الليبية ومصرع شخصين وفقدان 8 صيادين آخرين.

التحرير