درّة: ليس هناك تطورات مذهلة في حياتي الشخصية

درّة: ليس هناك تطورات مذهلة في حياتي الشخصية درّة: ليس هناك تطورات مذهلة في حياتي الشخصية

القاهرة | أحمد عاشور تصوير: خالد فضة ـ ماكيير: منى جمال كوافير: هيثم دهب ـ ستايلست: ياسمين عيسى مجوهرات: فانتيك

في هذا الجزء من اللقاء تتطرق درة الى علاقتها بالتكنولوجيا ، كما تتحدث عن حرصها على لقاء جمهورها بشكل مستمر من خلال «الفيس بوك»؟،لافتة في الوقن نفسه الى انه وسيلة للردّ على بعض الأخبار الكاذبة التي تتردّد عنها. اليكم النص:

أفضل أعمالك السينمائية؟
أحب فيلم «بابا» جداً.
أفضل أعمالك الدرامية؟
«العار»
أفضل مخرج؟
لا يمكن أن أحصر إجابتي بمخرج بعينه؛ لأن هناك عشرات المخرجين الرائعين. وأنا أحب جداً أعمال يسري نصرالله. فله لغة سينمائية مختلفة وشريف عرفة وعمرو سلامة وكاملة أبو زكري ومحمد ياسين وغيرهم.
أفضل رواية؟
لم تعد قراءة السيناريوهات تتيح لنا الفرصة لقراءة الروايات، ولكني أحب إحسان عبد القدوس ونجيب محفوظ.

درة والتطوّر
هل تحرصين على التطوير في حياتك؟
بالتأكيد، فالتطوير هو أهمّ شيء بالنسبة إليّ، وخاصة في عملي كممثلة. فلابدّ أن أشعر بالتطوّر عاماً بعد عام.
هل تحرصين على تطوير «اللوك» الخاص بك؟
أحاول من وقت لآخر تغيير شكلي سواء بتسريحة جديدة أو ماكياج مختلف أو غير ذلك.
هل يمكن أن يكون التطوير مضراً؟
كل شيء إذا زاد عن حدّه انقلب إلى ضده. فالإنسان يجب أن يكون طبيعياً في تصرفاتــه وأن يكون التطــور في الإيجابيــات.
هل التطور يلحق حياتك الشخصية؟
ليس هناك تطورات مذهلة في حياتي الشخصية. فالأمر لا يتعدى زيادة المعارف والأصدقاء وليس هناك أي تطور عاطفي.
هل أنت حريصة على متابعة التطور التكنولوجي؟
التـــــطور التكنـــولوجي يضايقني كثيراً نظراً لسرعته الشديدة والتي يصعب مجاراتها طوال الوقت.
ولكنك على تواصل مستمر مع جمهورك على «الفيس بوك»؟
بالتأكيد، فأنا حريصة على لقاء جمهوري بشكل مستمر من خلال «الفيس بوك» كما أنه وسيلة للردّ على بعض الأخبار الكاذبة التي تتردّد عني.
هل أنت مهووسة بمتابعة الموضة وتطوراتها؟
أنا بالفعل مهتمة جداً بالموضة. ولكن لا يصل الأمر معي أبداً إلى حدّ الهوس. فالأناقة جزء لا يتجزأ من حياة أي فنانة.
وهل الديكور له قدر من اهتمامك؟
بالتأكيد، فهو فن مثل كل الفنون، وأنا حريصة على متابعة الجديد في الديكور والإكسسوارات. كما أني مهتمة بمعظم الفنون. فالفنان يجب أن يكون لديه حس عال بالجمال.
بشكل عام، هل التطور والتغيير يزعجانك؟
إطلاقاً، فأنا أحب التغيير دائماً. فلقد عشت في أكثر من بلد. وفي ، عشت في أكثر من منزل. وقمت بتغيير ديكورات منزلي أكثر من مرة. لذا، فالتغيير أمر محبّب جداً بالنسبة إليّ.

"عصر الحريم" و"حريم السلطان"
تنتظرين تقديــــم دورك في مسلســل «عصر الحريـم». فهل العمل استثمار لنجـاح المسلســل التـــركي «حريــــم السلطان»؟
عندما قرّرنا تقديم العمل، توقّعنا بالفعل أن يقال هذا. ولكن «عصر الحريم» .0قصة مأخوذة عن رواية مكتوبة في القرن التاسع عشر للكاتبة قوت القلوب الدمرداشية. قرأتها المخرجة إيناس الدغيدي منذ فترة، ولكن لم يكن هناك أي منتجين يهتمون بهذا النوع من الدراما إلى أن جاء «حريم السلطان».
والمسلسل مختلف لأنه يتحدّث عن الجواري في مصر، وكيف يعشن من خلال شخصية محورية هي رمزة وهي جارية متمرّدة ومن أوائل الفتيات اللاتي تعلّمن، وتنادي بحرية المرأة. والمسلسل يقدّم في 30 حلقة وليس مسلسلاً طويلاً  

أحلام درة
|هل يشغلك حلم الأمومة؟
الحلم رقم واحد في حياتي هو حلم الأمومة. فأنا أعشق الأطفال؛ لأن الأبناء هم الأقرب لأي شخص منا، وإحساس الأمومة أعظم من كل كنوز الدنيا، وأهمّ من الشهرة والأدوار وكل شيء.
ما الحلم الذي لم يتحقّق إلى الآن؟
الحمد لله، حققت الكثير في عملي، ولكني بحاجة إلى تحقيق نجاح أكبر وتقديم أفلام أهمّ، أتمنى أن أقدّم فيلماً يعيش في ذاكرة السينما العربية وتاريخها وليس العربية فقط بل العالمية.

سيدتي

شبكة عيون الإخبارية