العدالة والبناء الليبى يستنكر اغتيال الناشط الليبى عبد السلام المسمارى

العدالة والبناء الليبى يستنكر اغتيال الناشط الليبى عبد السلام المسمارى العدالة والبناء الليبى يستنكر اغتيال الناشط الليبى عبد السلام المسمارى

اعتبر حزب العدالة والبناء الليبى" إخوان ليبيا" أن اغتيال الناشط السياسى والحقوقى الليبى عبد السلام المسمارى أحد رموز الثورة الليبية جريمة خطيرة تستهدف مباشرة ثورة 17 فبراير، ورموزها ويسعى منفذوها ومن ورائهم تعطيل مسار الثورة والمساس بالوحدة الوطنية والنسيج الاجتماعى لدولتنا الوليدة.

ودعا الحزب - فى بيان له اليوم السبت أذيع عبر وسائل الإعلام الرسمية - الليبية ووزارة الداخلية وكافة السلطات الأمنية والقضائية بضرورة بذل كافة الجهود للوصول للجناة وتقديمهم للعدالة، وإنزال أقسى العقوبات بهم ، وكذلك الكشف عن نتائج التحقيقات الخاصة بجرائم الاغتيال السابقة والتى بدأت باغتيال اللواء عبد الفتاح يونس، وضرورة إحاطة الرأى العام الليبى بها وكشف ملابساتها ومعاقبة الجناة.

كما طالب الحزب أبناء الشعب الليبى للوقوف صفا واحدا والتضامن والوعى لما يحاك لإجهاض هذه الثورة المباركة، وذلك بخلط الأوراق وتهديد اللحمة الوطنية وجر البلاد إلى مستنقع الفتنة.

اليوم السابع