القوى السياسية بكفر الشيخ تصر على ترشيح "الشرقاوى" محافظاً لكفر الشيخ

القوى السياسية بكفر الشيخ تصر على ترشيح "الشرقاوى" محافظاً لكفر الشيخ القوى السياسية بكفر الشيخ تصر على ترشيح "الشرقاوى" محافظاً لكفر الشيخ

رفضت القوى السياسية والثورية بشكل قاطع ونهائى الاعتذار الذى تقدم به محمد إسماعيل الشرقاوى، والذى كان قد تم ترشيحه من قبل محافظاً لكفر الشيخ.

وكان الشرقاوى قد تقدم صباح أمس، باعتذار عن منصب المحافظ، موضحاً أن المرحلة الحالية لم ولن تساعد أى مسئول شريف ووطنى فى تحقيق ما يصبو إليه من أحلام وتطلعات ورؤية وإرادة حقيقية فى القيام بثورة على ما توارثناه عبر سنوات طويلة من فساد وتخلف وتدهور عام فى مناحى الحياة المختلفة بسبب غياب الرؤية السياسية الواضحة، وعدم وجود دستور متفق عليه من كافة أطياف الشعب يحدد لنا شكل الدولة وتوجهاتها الاقتصادية والعلمية والصحية والإنسانية، ولا برلمان منتخب نزيه يشرع ويراقب ويمثل ضمير وكيان هذه الأمة المطحونة، ولا إرادة سياسية حقيقية لمنح المسئولين التنفيذيين صلاحيات مطلقة تقابل المسئوليات الجسام التى تلقى على عاتقهم.

وأكدت القوى السياسية والثورية أنه لا تراجع عن اختيار الشرقاوى محافظاً ثورياً للمحافظة كونه يملك ما يكفى من المؤهلات والنظرة المستقبلية والرؤية الواضحة لإدارة المحافظة فى هذه المرحلة الحرجة التى يمر بها وطننا الحبيب حتى نحقق ما نصبوا إليه من طموحات وأحلام.

اليوم السابع