أخبار عاجلة

الصحة: زيادة ميزانية العلاج على نفقة الدولة لزراعة الكبد والكلى والنخاع

الصحة: زيادة ميزانية العلاج على نفقة الدولة لزراعة الكبد والكلى والنخاع الصحة: زيادة ميزانية العلاج على نفقة الدولة لزراعة الكبد والكلى والنخاع

التحرير

ارسال بياناتك

قال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة، إنه بعد زيادة تحرير سعر الصرف، وما تبعه من زيادة في الدواء، تتلقى الوزارة شكاوى من المرضى بأن ميزانية العلاج على نفقة الدولة لا تكفي حاجتهم لتلقي العلاج اللازم، وعليه طالبت «الصحة» من لجنة المختصة في مجلس النواب، زيادة الميزانية، وجاري تنفيذ ذلك.

وأضاف مجاهد، خلال حواره ببرنامج «صباح دريم»، عبر فضائية «دريم»، أنه تم تشكيل لجان من قِبل وزير الصحة، الدكتور أحمد عماد، لمراجعة الأكواد الخاصة بالعلاج على نفقة الدولة، التي توضح نوع المرض، وقيمة العلاج، أو العملية الجراحية، لافتًا إلى أن اللجان انتهت من مراجعة أكواد عمليات زراعة الكبد والكلى والنخاع، منوهًا أن الدولة تتحمل تكلفة علاج زراعة النخاع والكلى.

وأوضح أن أنه كان لا يُستخرج للمريض الذي يحتاج لزراعة نُخاع، قرار العلاج على نفقة الدولة، إلا بعد التأكد من وجود توافق نسبته 100% بينه وبين المتبرع، موضحًا أنه تم استحداث بروتوكول علاج للمريض الذي لديه توافق بنسبة 50% على نفقة الدولة، متابعا أن الدولة كانت تتحمل تكلفة عملية زراعة النخاع بالكامل والتي كانت تقدر بـ100 ألف جنيه، بينما تم رفعها إلى 150 ألف جنيه، والدولة تتحمل تكلفة العلاج والأدوية عقب العملية بالكامل.

شاهد أيضا

وأشار إلى أن تكلفة عملية زرع الكلى تقدر نسبة مساهمة الدولة بـ15 ألف جنيه، بزيادة 50% عما كانت عليه (10 آلاف)، موضحًا أن الدولة أصبحت تتكفل بعلاج المرضى بعد العملية بما يقدر بـ69 ألف جنيه بدلًا من 24 ألف جنيه، وذلك للحالات الشديدة الخطورة، بينما في الحالات منخفضة الخطورة أصبحت الدولة تتحمل 31 ونصف ألف جنيه بدلًا من 17 ألف جنيه.

ونوه إلى أن عملية زراعة الكبد تتكلف حوالي 300 ألف جنيه، كانت تساهم منهم الدولة بـ75 ألف جنيه، وتم زيادتهم إلى 100 ألف جنيه، موضحًا أن مريض الكبد بعد الجراحة كان يُنفق 10 آلاف جنيه كل 6 أشهر على الدواء، وتم رفعه للمريض شديد الخطورة إلى 25 جنيه، ولمنخفض الخطورة 17 ألف جنيه.

التحرير