أخبار عاجلة

شخصيات عامة يطالب مصر بإعادة العلاقات الدبلوماسية مع سوريا

مصراوي Masrawy

شخصيات عامة يطالب بإعادة العلاقات الدبلوماسية مع سوريا

04:42 م الإثنين 21 أغسطس 2017

شخصيات عامة يطالب مصر بإعادة العلاقات الدبلوماسية مع سوريا

القاهرة – (مصراوي):
طالبت شخصيات سياسية وبرلمانية وإعلامية مصرية بضرورة عودة العلاقات الدبلوماسية بين مصر وسوريا بشكل كامل.

كما طالبت هذه الشخصيات في بيان أصدرته صباح اليوم الاثنين، الدولة المصرية بالتنسيق التام مع سوريا في الحرب المشتركة ضد قوى الإرهاب التكفيري المنفذ للمخططات "الصهيوأمريكية" وتفعيل اتفاقية الدفاع المشترك بين البلدين وإعلان الحرب المشتركة ضد الإرهاب وتنظيماته.

وقال البيان الذي نقلته وكالة أنباء "سانا" السورية إن "سوريا اتخذت على مدى ما يقرب من 7 سنوات موقعها المدافع عن قضايا الأمة العربية والمقاوم لكل المشاريع الاستعمارية الراهنة وتصدت بكل بسالة للمؤامرة الصهيوأمريكية الشرسة بهدف إسقاطها ولكن تماسكها شعبًا وجيشًا وقيادة حال دون ذلك، واليوم وبعد مرور سنوات على بدء تنفيذ المخطط الذي استهدف الجميع دون استثناء ترفع سوريا رايات النصر على أشلاء مخطط وجثامين مؤءامرات فشلت أمام الأسطورة السورية".

وأشارت إلى أنه في الوقت الذي يعلن فيه الموقعون على "تضامنهم الكامل مع سورية في الحرب التي تخوضها ضد قوى الإرهاب العالمي والاقليمي فإنهم يستنكرون استمرار قطع العلاقات الذي اتخذته جماعة الإخوان الإرهابية في غفلة من الزمان استولت فيها على حكم مصر فمن غير المعقول أو المقبول أن يستمر قرار أصدره حكم الإرهاب على الرغم من خروج الجماهير بمصر لتسقط هذا النظام منذ سنوات وتأتي بحكم وطني يحارب اليوم نفس الإرهاب".

وشددت الشخصيات على أن البيان الذي وقعت عليه يأتي اتساقا مع موقفها الثابت منذ اللحظة لشن الحرب الكونية على سورية وايمانا منها بأن أمن مصر هو أمن سوريا وبأن التاريخ أثبت دوما النضال المشترك بين البلدين وأن كل معركة خاضاها كانت ضد عدو واحد وانتصارهما كان حتميا وأيضا لإيمانهم بقوميتهم العربية ووحدة المصير وأصالة الشعب السوري وعروبته الأصيلة وبسالة وشجاعة الجيش العربي السوري وصلابة وشجاعة وحكمة قيادة السيد الرئيس بشار الأسد.

ووقع على البيان 95 شخصية مصرية بينها أحمد حسن الأمين العام للحزب العربي الديمقراطي الناصري ورمضان زرزور عضو الأمانة العامة في الحزب.

ومحمد محمود رفعت رئيس حزب الوفاق القومي، ووحيد الاقصري رئيس حزب مصر العربي الاشتراكي، وناجي الشهابي رئيس حزب الجيل، ومحمد فياض عضو اللجنة المركزية لحزب التجمع، ومحمود مجر أمين محافظة الدقهلية بالحزب الناصري، والنائبان نشوى الديب وثريا الشيخ، وهشام لطفي المنسق العام للجنة الشعبية للتضامن مع الشعب السوري، وسعد الفقي وكيل وزارة الأوقاف، وأسامة الدليل مدير تحرير صحيفة الاهرام، ومحمد الفوال نائب أول رئيس تحرير صحيفة الجمهورية، وماجدي البسيوني رئيس تحرير صحيفة العربي.

ومن الكتاب الصحفيين والإعلاميين أحمد رفعت، وماهر عباس، والهامي المليجي، وجمال ابو عليوة، وهند الضاوي وايهاب حسن، وعلي زرزور، والسيد الدمرداش وعصام سلامة، وشيماء موسى، وأحمد زيادة، وأحمد سعد، ومحمد حيزه بازيد، وعبد العال الباقوري، ودعاء ناصر، وناصر أبو طاحون، وعبده مغربي، وعزة أبو اليزيد، إلى جانب نشطاء سياسيين هم محمد المليجي وابراهيم فضلون، وخالد الصباحي، وأحمد راشد، ومجد الرواشدة، والسيد الطاهر الهاشمي نقيب أشراف البحيرة وعضو المجمع العالمي لأهل البيت، إلى جانب أساتذة جامعيين وباحثين وشعراء ورجال اعمال وغيرهم من الشخصيات العامة.

إعلان

الأخبار المتعلقة

  • وزير خارجية تونس: علاقاتنا مع سوريا لم تنقطع أبدًا

    أخبار
  • بعد تخلي بوتين عن الرد على العقوبات الأمريكية.. : رجل شديد الذكاء

    أخبار
  • نتنياهو يقطع المساعدات عن السنغال.. ويستدعي السفير الإسرائيلي من نيوزيلندا

    أخبار

إعلان

6eb5efd976.jpg

إعلان

;

مصراوي Masrawy