أخبار عاجلة

السكرتير الخاص بديانا يكشف: «الأميرة لم تكن على علاقة بدودي الفايد»

التحرير

ارسال بياناتك

كشف مايكل جيبينز السكرتير الخاص بالأميرة الراحلة ديانا اليوم الاثنين أنها لم تكن على علاقة برجل الأعمال المصري دودي الفايد كما يزعم البعض وأن ظهورها على اليخت الخاص به كان لقضاء إجازة صيفية ممتعة فقط.

وقال جيبينز إن «المظهر الرومانسي واللقطات التي تم تصويرها لديانا ودودي على اليخت قبل مقتلهما بأسابيع بحادث سيارة منذ 20 عاما لم تكن حب كما زعم البعض ولم تكن لتستمر طويلا وستنتهي بمجرد انتهاء الصيف».

والتقطت صور لديانا ودودي على اليخت الخاص به في مونت كارلو مرتين وقال البعض إنهما كانا في جولة تسوق لشراء خاتم الخطوبة، بينما زعم البعض الآخر أن الأميرة كانت «حامل» بابنها من الفايد وأنهما بصدد إعلان ارتباطهما رسميا.

وأضاف السكرتير الخاص بديانا لموقع «ذا صن» البريطاني: «لم أصدق ما قيل فهي إشاعات حيث كانت الأميرة تقضي وقتا لطيفا على نفقة الفايد وفي يخته الخاص في الصيف وظهورها على متن اليخت كان يبدو أنها تستمتع بنمط حياة جديد فقط لا غير».

شاهد أيضا

وأوضح أن الأميرة في الفترة الأخيرة لها كانت تحاول أن تجدد من نمط حياتها بأي طريقة، حيث إنها تعرضت لضغوط نفسية في الفترة التي تسبق وفاتها بسبب انفصالها عن الأمير تشارلز.

وحول حقيقة عرض دودي الفايد الزواج على الأميرة ديانا، قال جيبينز إن «ذلك لم يحدث على الإطلاق ولم أصدقه ولو لثانية وأن الأميرة كانت تستمتع فقط بالخروج معه في اليخت الخاص به مثل أي امرأة لو كانت بمكانها».


وأضاف: «لم تشفَ الأميرة من مشاكل انفصالها عن زوجها تشالز حيث كانت في فترتها الأخيرة لا ترى أن هناك شيئا يستحق أن تفعله، وإن عاشت بعدها لهرعت إلى مكتبي كل يوم لأجد لها شيئا تفعله حتى تتخلص من الضغوط النفسية التي تعاني منها».

التحرير