أخبار عاجلة

شائعات الانفصال واعتراض «والدته».. تفاصيل «قصة حب» جمعت «الشافعي» بزوجته

التحرير

ارسال بياناتك

احتفل الموزع الموسيقي حسن الشافعي، بعيد ميلاد زوجته اللبنانية زينة بطوط، حيث قام بنشر صورة له مع زوجته عبر موقع الصور والفيديوهات الشهير، "أنستجرام"، وهما في إيطاليا لقضاء أجازة، وعلق على الصورة قائلًا: "عيد ميلاد سعيد نجمتي وأميرتي وأفضل صديقة لي، أجازة، إيطاليا"، وعبر عدد من الجمهور عن غيرتهن من صورته مع زوجته، بينما تمنى لهما البعض الآخر السعادة في حياتهما.

في وسط ذلك لم يعرف الكثير عن "قصة الحب" التى جمعت "الشافعي" بزوجته وكللت بالزواج وإنجاب ابنتهما "نادية"، ونرصدها خلال التقرير التالى..

1_ طريقة التعارف 

تعرف الشافعي على "زينة" زوجته من خلال والدها رجل الأعمال البناني الذي يقيم في القاهرة وكان صديقًا له ولأسرته، فبدأت العلاقة بينهما وتقول زينة إنها لم تكن تحب حسن في البداية ولكن كانت تعتبره صديقًا فقط.

 

اعتراض والدته

لم يعرف الكثيرون أن والدة حسن لم تكن تريده أن يتزوج من لبنانية، وتقول زينه خلال إحدى التصريحات الصحفية، "كانت والدة حسن تعارض زواجنا لأنها كانت تريده أن يتزوج بفتاة مصرية، وبالأخص ابنة خالته، وكان من دعم زواجنا هو والده الذي يحبني كثيرًا، ولو لم يكن حسن يفضل الزواج بي لما فعل، والدليل أننا تزوجنا، وهذا الأمر لم يؤثر على علاقتي بوالدة حسن فأنا أحبها وأحترمها كثيرًا".

ارتباط أستمر 4 سنوات

استمر ارتباطهما أربع سنوات وهي عمر خطوبتهما، بعدما تم تأجيل زواجهما أكثر من مرة لانشغاله بالعديد من المشروعات الفنية، حتى رأى والدها ضرورة اتمام الزواج فتحدث مع حسن لتحديد موعد لزفافهما.

شاهد أيضا

 

"قصة الحب" تكلل بالزواج

تم الزواج في 2013 أثناء تصوير الموسم الثاني من برنامج "أراب أيدول"، بفندق فور سيزونز، وأحيا الحفل النجم محمد حماقي، وحضره عدد كبير من نجوم الفن، وخاصة في المجال الموسيقي، ومنهم أنغام، أصالة، ، نانسي عجرم، أحلام، هيفاء وهبي، حسام حبيب، رامي صبري، أحمد فهمي، رامي جمال، توما، أمير طعيمة، محمد عاطف.

شهر العسل

قضا العروسان شهر العسل في الولايات المتحدة الأمريكية، بعدما قضيا ليلة الزفاف بنفس الفندق.

«إشاعات» تهدد استمرار العلاقة

انتشرت العديد من الشائعات التي تؤكد انفصالهم، خاصة بعدما ظهر "الشافعي" في أكثر من لقاء بدون "دبلة" الزواج عكس ما كان يفعل في الفترة الأولى من زواجه، وأثارت تلك الإشاعات استياء "الشافعي"، وعلق خلال إحدي التصريحات الصحفية قائلاً: "كفاية فتي وكذب على الناس" لينفي بذلك كل ما ورد من تكهنات.
 

 

التحرير