أخبار عاجلة

مصطفى بكري يطالب بطرد سفير إسرائيل: لا سلام مع قتلة

مصطفى بكري يطالب بطرد سفير إسرائيل: لا سلام مع قتلة مصطفى بكري يطالب بطرد سفير إسرائيل: لا سلام مع قتلة

التحرير

ارسال بياناتك

قال الكاتب الصحفي مصطفى بكري إن ثقافة المقاومة قد عادت إلى الفلسطينيين، مشدّدًا على أن القدس تستحق أن نبذل من أجلها الدماء، مشيدًا بانتفاضة الشعب الفلسطيني دفاعًا عن الأرض والمقدسات.

وأضاف بكري، خلال تقديمه حلقة اليوم الخميس ببرنامج «حقائق وأسرار»، عبر فضائية «صدى البلد»، أن قوات الاحتلال اعتدت على الفلسطينيين في ساحات المسجد الأقصى، وأوقعت عشرات الإصابات، وأنزلت العلم الفلسطيني من فوق المسجد، وتحاول إغلاق أبوابه، مؤكدًا أن شعب فلسطين البطل يطهر الأرض بدمائه وتضحيات أبنائه.

وتابع عضو مجلس النواب أن نجاح الفلسطينيين في الدخول إلى المسجد الأقصى لأول مرة منذ أسبوعين وتأدية أكثر من 100 ألف مواطن صلاة العصر داخل الأقصى وفي محيطه، وسط هتافات «بالروح بالدم نفديك يا أقصى»؛ يؤكد أن الشعب الفلسطيني لا يعرف اليأس والإحباط.

شاهد أيضا

واستكمل: «15 يومًا والأقصى فارغ من المصلين لم يُحرك ضمائركم ولا مشاعركم أيها العرب والمسلمون في كل مكان؟ ما يحدث جريمة وعنف وإرهاب ومؤامرة تُنفذ ضد الأقصى والشعب الفلسطيني العظيم الذي سيبقى على العهد دائمًا بمقاومته، وستبقى فلسطين دائمًا قضيتنا المركزية مهما حدث».

وطالب بكري بطرد السفراء الإسرائيليين من الدول العربية، مضيفًا: «لا سلام مع القتلة، أي سلام مع هذا المحتل المجرم؟ أي سلام مع من أخذوا عهدًا على أنفسهم بتشريد الشعب وتدنيس الأرض؟ لا مجال لبقاء سفير إسرائيل على أرض ، إنه يُدنس أرضنا ويتوجب طرده، لا ينبغي أن نترك المسجد الأقصى وحده».

التحرير