أخبار عاجلة

مسؤولون أمريكيون يناقشون تجميد المساعدات لمصر بسبب «قانون المنظمات»

مسؤولون أمريكيون يناقشون تجميد المساعدات لمصر بسبب «قانون المنظمات» مسؤولون أمريكيون يناقشون تجميد المساعدات لمصر بسبب «قانون المنظمات»

التحرير

ارسال بياناتك

قال مسؤول كبير بالإدارة الأمريكية، إن هناك مناقشات تجرى حاليا بحث وقف جزء من مساعدات الولايات المتحدة لمصر، احتجاجًا على تمرير قانون تنظيم عمل المنظمات غير الحكومية.

وأضاف المسؤول لوكالة أنباء "رويترز" اليوم الخميس أن المسؤولين لم يتوصلوا حتى الآن إلى قرار نهائي يتعلق بالاستمرار في تقديم توصية للرئيس الأمريكي دونالد في هذا الخصوص، داعيا لاتخاذ عدة إجراءات ردًا على القرارات المصرية.

وتعد المساعدات الأمريكية لمصر هامة للطرفين، إذ تعتبر مصر من أهم حلفاء الولايات المتحدة في الشرق الأوسط، وتحصل القاهرة على 1.3 مليار دولار كمساعدات عسكرية، ونحو 200 مليون دولار مساعدات عسكرية سنويًا.

وأكد المسؤول أن المباحثات كانت بخصوص تعطيل جزء من المساعدات فقط، مستكملا: "لقد حذرنا مصر مرارًا من تلك الإجراءات، إلا أنهم قاموا بها".

f3c37a56f9660014a113a1fa3a5f5c239ac70746

 

شاهد أيضا

وأقر البرلمان قانون المنظمات غير الحكومية في مايو الماضي، والذي يضع عددا من الشروط لعمل تلك المنظمات في التنمية والعمل الأهلي، ويضع عقوبات تصل للسجن على مخالفي هذا القانون.

وأشارت الوكالة إلى أن عددا من نواب البرلمان أكدوا أهمية هذا القانون في حماية الأمن القومي، كما اتهمت القاهرة عددا من المنظمات بتلقى تمويل أجنبي، واستخدمته في تمويل أعمال الفوضى.

ووصف عدد من نواب الكونجرس الأمريكي القانون بـ"المقيد للديمقراطية"، إذ قال كل من جون ماكين، وليندسي جراهام، إن "المساعدات الأمريكية المقدمة لمصر يجب ربطها أكثر بالمعايير الديمقراطية وظروف حقوق الإنسان".

وقال السناتور ماركو روبيو - أحد تسع نواب وقعوا على خطاب لترامب يطالبه بالضغط على القاهرة- إن "الكونجرس الأمريكي سيأخذ القرارات المصرية الأخيرة في الحسبان، حيث يجب أن نراجع مساعدتنا للقاهرة، حتى نتأكد من أن أموال دافعي الضرائب تستخدم بشكل مقبول".

وتجمدت المساعدات الأمريكية لمصر لمدة سنتين بعد قرار الرئيس السابق باراك أوباما عقب سقوط نظيره الإخواني محمد مرسي بعد مظاهرات عديدة تندد بحكمه في منتصف 2013.

التحرير