أخبار عاجلة

بعد وصفها لشعب البحيرة بالبخل.. غضب بين الأهالي ومطالب بإقالة المحافظ

بعد وصفها لشعب البحيرة بالبخل.. غضب بين الأهالي ومطالب بإقالة المحافظ بعد وصفها لشعب البحيرة بالبخل.. غضب بين الأهالي ومطالب بإقالة المحافظ

التحرير

ارسال بياناتك

سادت حالة من الغضب بين أهالي محافظة البحيرة بعد وصف المهندسة نادية عبدة المحافظ الحالي لشعب البحيرة بالبخلاء، وذلك خلال تصريحاتها في إحدى القنوات الفضائية أثناء مشاركتها في المؤتمر الوطني الرابع للشباب الذي أقيم بمحافظة الأسكندرية، مطالبين بإقالتها والاعتذار أولا.

في الوقت ذاته، أدان محمود مرعي أمين حزب مستقبل وطن بالبحيرة، تصريحات المحافظ، مطالبًا إياها بالاعتذار لشعب البحيرة على ما بدر منها.

أما حسن يوسف أمين حزب الدستور بالبحيرة، استنكر الاتهامات الموجهة لأهالي وأبناء المحافظة، مؤكدًا أنه من الواجب التوضيح والاعتذار، خاصة أن أبناء محافظة البحيرة مشهود لهم بكثافة المشاركة المجتمعية والمساهمة الفعالة في مناحي الحياه البحراوية، موضحًا أن تصريح المحافظ يُشكِل علامات استفهام بالنسبه لتقييمها وسلبياتها وانتقادها في عملها.

من جانبه، أدان علاء الخيام أمين حزب العدل السابق بالبحيرة، تصريحات محافظ البحيرة، موضحًا أنه تم اختيارها محافظا ولديها ملفات فساد، وتم تحويلها للتحقيق على إثرها، مؤكدًا أنه لم يرى لها أي إنجاز منذ توليه المحافظة.

شاهد أيضا

بينما استنكر الدكتور زهدي الشامي أمين عام حزب التحالف الشعبي الاشتراكي بالبحيرة، تصريحات المحافظ، مؤكدًا أنه غير مسموح للمهندسة نادية عبده بالتهكم على شعب البحيرة ووصفه بالبخل، موضحًا أن ذلك يعد إهانة لشعب البحيرة.

في ذات السياق، اعتبر الحزب العربى الناصرى بالبحيرة فى بيان، تصريحات محافظ البحيرة جريمه تجاه الشعب, داعيًا جماهير شعب البحيرة إلى التقدم ببلاغ جماعي أمام الجهات القضائية ضد ناديه عبده.

بالمقابل، دافعت المهندسة نادية عبدة محافظ البحيرة عن تصريحاتها على إحدى القنوات الفضائية بأن شعب البحيرة بخيل، بالقول: إنها "من حماسها قصدت أن يعطوها أكثر، وأنها تحتاج أكثر من رجال الأعمال، ولم تكن إهانة بل مداعبه مع رجال الأعمال".

التحرير