تكتل «25-30» يعلن موقفه الرسمي من الاستقالة: البطولة السهلة

تكتل «25-30» يعلن موقفه الرسمي من الاستقالة: البطولة السهلة تكتل «25-30» يعلن موقفه الرسمي من الاستقالة: البطولة السهلة

التحرير

ارسال بياناتك

أصدر المهندس هيثم الحريري عضو مجلس النواب، بيانًا رسميًا، صباح اليوم، حدد فيه موقفه من مطالب تقديم استقالته من البرلمان، في أعقاب الموافقة على اتفاقية ترسيم الحدود المائية مع "تيران وصنافير"، مؤكدًا أن مواقفه الوطنية "ثابتة لا تتغير"، كما اعتذر إلى كل من "خيب ظنه" فيه، وتوجه بالشكر إلى من لا يزال "يثق فيه".

وقال الحريري، في البيان الذي نشره على صفحته عبر فيسبوك"، إن الهدف الرئيسي في قضية الأرض هو الحفاظ عليها والقتال من أجلها لآخر نفس، مشددًا على أنهم لن يقبلوا مطلقًا "بيع الأرض"، متابعًا: "لم ولن يكون هدفنا أن نكون أبطال على حساب الحفاظ على الوطن ووحدة وسلامة أراضيه".

وبشأن الاستقالة من البرلمان، تحدث الحريري بصيغة الجمع تعبيرًا عن التكتل البرلماني "25-30" الذي يعد أحد ابرز قياداته، قائلًا: "الاستقالة هي البطولة السهلة، والاستمرار داخل هذا المجلس عبء ومعاناة لا يتحملها بشر، ولكننا نؤدي واجبنا الوطني من أجل هذا الشعب العظيم، مدافعين عن حقوقه ملتزمين بما طالب به في ثورة يناير المجيدة من عيش، حرية، عدالة اجتماعية، كرامة إنسانية".

ورهن الحريري، استقالته وأعضاء التكتل، بما أسماه "الفرصة الأخيرة للنظام السياسي"، موضحًا: "أن عدم التصديق على الاتفاقية احترامًا لحكم المحكمة الإدارية العليا، وطبقا لما جاء في تقرير هيئة المفوضين بالمحكمة الدستورية العليا، هو الفرصة الأخيرة للنظام السياسي من أجل الحفاظ على الأرض والوطن والبقاء داخل مجلس النواب الذى لا يعبر عن الشعب المصري العظيم".

شاهد أيضا

واختتم النائب البرلماني، بيانه، واعدًا: "سنظل نبذل قصارى جهدنا محترمين كل آرائكم، ونتمنى أن نكون عند حسن ظنكم"، مقدرًا جميع "المنتقدين قبل الداعمين".

وكان الحريري، قد نشر عبر صفحته قبل ساعة من إصدار البيان منشورًا، قال فيه: "إن تكتل 25-30 البرلماني في حال إقرار الرئيس لهذه الانفاقية، فإنه يصعب عليه أن يكون جزءًا من هذا النظام حتي لوكان في موقع المعارضة". 

التحرير