أخبار عاجلة

بالفيديو - يونايتد للأمام.. وإبرا يخطف من بوجبا أضواء مسرح الأحلام

بالفيديو - يونايتد للأمام.. وإبرا يخطف من بوجبا أضواء مسرح الأحلام بالفيديو - يونايتد للأمام.. وإبرا يخطف من بوجبا أضواء مسرح الأحلام

إنها المباراة الأولى لمانشستر يونايتد في أولد ترافورد وكل شيء سار على نحو جيد.. الفريق فاز على ساوثامبتون بهدفين نظيفين في الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي. بول بوجبا قدم نفسه بنجاح وزلاتان إبراهيموفيتش قال للجماهير احلموا أنا قادر على تحقيق أحلامكم.

جوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد أول مدرب يفوز مع الفريق 3 مباريات متتالية من 79 عاما!

وجمع مانشستر مع مورينيو لقب درع الدوري الخيرية مع انتصارين في الدوري الإنجليزي حققهما على بورنموث وساوثامبتون بالترتيب.

بطل الحفل كان بول بوجبا الذي لعب مباراته الأولى مع مانشستر يونايتد بعدما عاد لمسرح الأحلام كأغلى صفقة في التاريخ. وقدم مباراة رائعة.

لكن إبرا قال لبوجبا عفوا. لست أنت البطل الوحيد للحفل، وسجل السلطان السويدي هدفين.

شاهد الهدفين بالضغط على هذا الرابط..

خطة مورينيو

كل شيء بدأ حين دفع مورينيو بتشكيل لا يتواجد فيه لاعب ارتكاز صريح.

وزع مورينيو الأدوار الدفاعية على ثلاثي الوسط خوان ماتا الذي شارك مجددا كأساسي مع مروان فيلايني والوافد الجديد بوجبا.

في الهجوم قاد واين روني القوات مع إبرا ومارسيال الذي تحرك كجناح ثابت ناحية اليسار.

 

كان هدف مورينيو كما وضح أن يتحرك الفريق كوحدة واحدة هجوما ودفاعا.

هذا لم يفلح طوال 20 دقيقة إذ لم يظهر يونايتد بشكل جيد في بداية اللقاء. ولا الضيوف فعلوا أي شيء أيضا.

ومع الدقيقة 20 هدد ساوثامبتون مرمى أصحاب الأرض للمرة الأولى بتصويبة أرضية قوية حادت عن المرمى بقليل.

هنا بدأ يونايتد يظهر في الهجوم واستحوذ على الكاميرات لـ10 دقائق هدد فيها مرمى ساوثامبتون مرتين.

الفرصة الأولى بدأها بول بوجبا بتمريرة طولية إلى ماتا الذي أرسل عرضية جميلة استقبلها إبرا بركلة مقصية، لكنها ذهبت عالية لأن السويدي المخضرم كان محتكا مع دفاع ساوثامبتون.

والفرصة الثانية شهدت عرضية من لوك شو لكن هجوم يونايتد لم يستطع اصطياد الكرة.

ووفي الدقيقة 31 أخطأ بوجبا في التمرير فجاءت هجمة مرتدة على يونايتد وانفرد شي لونج مهاجم ساوثامبتون. لكن الأخير سدد الكرة بشكل سيء رغم أنه كان منفردا تماما بدي خيا.

إبرا شو

ومن عرضية متقنة لواين روني، سجل إبرا هدفا علامة مسجلة للسلطان.

إبرا ارتقى جوزيه فونتي مدافع ساوثامبتون المطلوب في يونايتد، وارتفع عن الأرض طائرا ليصوب بالرأس قنبلة سكنت شباك الضيوف.

 

اضغط هنا لمشاهدة هدف إبرا..

وانتهى الشوط الأول وبوجبا يحتفل مع إبرا.

في الشوط الثاني حصل يونايتد على ركلة جزاء بسذاجة من لاعب ساوثامبتون يوردي كلاسي الذي عرقل لوك شو الظهير الايسر للشياطين.

من ينفذ الركلة؟ هل يكون المتخصص روني أم الصفقة الجديدة باهظة الثمن بوجبا؟

بالطبع الإجابة كانت إبرا. البطل الجديد لمسرح الأحلام الذي سجل في الدرع الخيرية أمام ليستر، وأحرز هدفا في بورنموث واليوم 2.

انتهى اللقاء عمليا وكاد يونايتد أن يسجل الثالث بعدما انفرد مارسيال بالمرمى هو ومعه ماتا. قرر الفرنسي ألا يمرر وسدد في الدفاع لتضيع الفرصة.

واشترك هنريخ ماختريان في الدقيقة 75 بدلا من خوان ماتا الذي وجه تحية لجمهور أولد ترافورد ولمدربه جوزيه مورينيو. وخرج مارسيال من الملعب ودخل في موقعه لاعب الارتكاز أندير هيرارا.

وانتهى اللقاء ويونايتد فائزا قبل مواجهة هال سيتي خارج مسرح الأحلام.

شاهد الهدفين بالضغط على هذا الرابط..

فيديو اليوم السابع