أخبار عاجلة

النرويج تقدم 3 ملايين دولار لدعم المناطق المحررة من "داعش" فى العراق

النرويج تقدم 3 ملايين دولار لدعم المناطق المحررة من "داعش" فى العراق النرويج تقدم 3 ملايين دولار لدعم المناطق المحررة من "داعش" فى العراق
بغداد /أ ش أ/

قدّمت النرويج مساهمة إضافية قدرها 3 ملايين دولار أمريكى إلى صندوق "تمويل الاستقرار الفوري" التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائى، الذى يوفر دعماً سريعاً للمناطق المحررة من تنظيم "داعش" الإرهابي وبهذا المبلغ ترتفع مساهمة النرويج إلى 7ر10 مليون دولار إلى الصندوق خلال عام 2016.

ويساعد الصندوق وفق أولويات تحدّدها حكومة العراق والسلطات المحلية، فى الإسراع فى إعادة تأهيل البنى التحتية العامة، وتقديم منح إلى المؤسسات الصغيرة وتعزيز قدرات المحلية وتشجيع العمل المدنى والمصالحة المجتمعية، إضافة إلى توفير فرص عمل قصيرة المدى عبر برامج الأشغال العامة.

وقالت الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائى منسق الشؤون الإنسانية فى العراق، ليز جراندى، "إنه مع تواصل تحرير المزيد من المناطق من سيطرة داعش تزداد أهمية المساعدة فى إعادة استقرار هذه المناطق بحيث يتمكن السكان من العودة إلى ديارهم وإعادة بناء حياتهم ومجتمعاتهم".

وأشارت جراندى، إلى أن المساعدة النروجية تأتى فى الوقت المناسب، حيث استعادت الحكومة العراقية السيطرة على مناطق جديدة بمحافظة الأنبار، ويمكن من خلالها المساعدة فى إصلاح شبكات الكهرباء وتشغيل الشباب وإعادة فتح المحال التجارية وتأهيل الخدمات والبنى التحتية العامة.

من جانبها، أشارت سفير النرويج لدى العراق، سيسيل بريى، إلى أن المدنيين العراقيين فى أمس الحاجة إلى المساعدة، متمنية أن تساعد جهود صندوق تمويل الاستقرار الفورى وعبر تمويل نرويجى فى تخفيف معاناة العراقيين، مؤكدة ضرورة بذل قصارى الجهود لتأمين عودة النازحين العراقيين إلى منازلهم والشروع فى إعادة بناء مجتمعاتهم فى المناطق المحررة.

يذكر أن صندوق "تمويل الاستقرار الفوري" تأسّس فى يونيو 2015، فى مناطق محرّرة حديثاً فى محافظات الأنبار وصلاح الدين ونينوى وديالى، وتمّت الموافقة على عمل الصندوق فى سبع عشرة منطقة بالعراق، أحدثها فى الرمادى حيث تسبّب الدمار الهائل والتلوّث بالمتفجرات فى إبطاء جهود إعادة الاستقرار هناك.

مصر 365