سعيد الهاجري: روابط الفيديو أكثر المصائد فتكاً

سعيد الهاجري: روابط الفيديو أكثر المصائد فتكاً سعيد الهاجري: روابط الفيديو أكثر المصائد فتكاً

بين المقدم سعيد الهاجري مدير إدارة الجرائم الإلكترونية في شرطة دبي، أن جرائم التلاعب بحسابات الأشخاص والسطو على حساب حقيقي للشخص بوسائل مختلفة، تعرف بـ«الهندسة الاجتماعية»، حيث يلجأ مخترقو الحسابات لطرق متنوعة كأن يتصل المتلاعب بالضحية على هاتفه ويوهمه بحيلة يتوصل بها إلى رقمه السري في الإيميل ومن ثم يتوصل لكلمة السر الخاصة به، وبين أن من الأساليب المنتشرة لاختراق الحساب خصوصاً على مواقع التواصل الاجتماعي وضع روابط بعناوين مثيرة تجذب صاحب الصفحة، فيضغط على الرابط ويتفاجأ بتحويله إلى صفحة أخرى لها شكل التواصل نفسه بزيادة أو نقصان حرف ولا ينتبه المستخدم إلى ذلك، وتطلب منه الصفحة الجديدة إعادة إدخال الاسم وكلمة السر، فيقوم بذلك من دون أن يسأل نفسه لماذا يضطر إلى إعادة تسجيل الدخول إذا كان موجوداً بالفعل ؟

بيانات

وأوضح أنه فور إعادة إدخال الاسم وعليه كلمة السر، يحفظ صاحب الصفحة المزيفة بيانات المستخدم ويخترق صفحته لاحقاً، أو ينشئ حساباً جديدً لضحيته، ويقوم بنشر ما يريد والتسبب بالحرج وربما بمشاكل كبيرة لصاحب الحساب المخترق.

الدوريات الذكية

وتحدث المقدم الهاجري عن الدوريات الذكية وما ترصده عن أي خبر مشين، حيث أوضح إن إدارة المباحث الإلكترونية تتخذ إجراءات سريعة في حالة تلقي بلاغات إساءة أو اختراق الحساب، وأولها التأكد من صحة البلاغ والتحري عن الحساب المسروق أو الوهمي، وفي حالة كان الشخص المخترق موجوداً في الدولة يقبض عليه ويتم إحالته للجهات القضائية.

صعوبات

أوضح المقدم سعيد الهاجري أن فرق مكافحة الجرائم الإلكترونية تواجه صعوبات متكررة تتمثل في عدم صراحة المبلغ، إذ يصر على أن صوره أو بياناته أو حسابه سرق عن طريق الاختراق، ونكتشف غالباً أنه مسؤول بشكل أو بآخر عن المشكلة، لأنه لم يحافظ جيداً على كلمة السر أو اسم المستخدم.