سقوط خليتين إرهابيتين تضمان 18 قيادى إخوانى بالبحيرة

30 نوفمبر اليوم السابع سياسية 0 65

[المحتوى من اليوم السابع]

/
الرابط المختصر
عيون

>البحيرة - جمال أبو الفضل

تمكنت الأجهزة الأمنية بالبحيرة برئاسة اللواء علاء الدين شوقى مساعد وزير الداخلية لأمن البحيرة واللواء محمد خريصة مدير إدارة البحث الجنائى، بالإشتراك مع ضباط الأمن الوطنى من ضبط خليتين إرهابيتين تضمان 18 من قيادات جماعة الإخوان الإرهابية، خلال اجتماعات تنظيمية اليوم الأربعاء بمركزى كوم حمادة وكفر الدوار.

كانت معلومات وردت لضباط إدارة البحث الجنائى برئاسة اللواء علاء الدين شوقى مساعد وزير الداخلية لأمن البحيرة واللواء محمد خريصة مدير إدارة البحث الجنائى، بالإشتراك مع ضباط الأمن الوطنى مفادها عقد 8  من قيادات تنظيم الإخوان الإرهابى بقرية بلاكوس مركز كوم حمادة بالبحيرة، اجتماعا تنظيما سريا.

وفى ذات التوقيت وردت معلومات أخرى لأجهزة الأمن مفادها عقد 10 من قيادات تنظيم الإخوان الإرهابى بقرية مركو مركز كفر الدوار بالبحيرة، اجتماعا تنظيما سريا.

وتم عرض المعلومات على اللواء علاء الدين شوقى مساعد وزير الداخلية لأمن البحيرة والذى وجه بتشكيل فريق بحث من ضباط إدارة البحث الجنائى بإشراف اللواء محمد خريصة مدير إدارة البحث الجنائى والعميد حازم حسن رئيس المباحث الجنائية والعميد خالد غانم رئيس فرع البحث الجنائى ، بالاشتراك مع فريق آخر من ضباط فرع الأمن الوطنى لسرعة ضبط أعضاء تلك الخلية.

تم إعداد مأموريتين لضبطهما فى ذات التوقيت بالاستعانة ب 6 مجموعات قتالية لاستهداف عناصر الجماعة الإرهابية وتمكن ضباط المباحث بالاشتراك مع ضباط فرع الأمن الوطنى من ضبط المتهمين أعضاء الخلية الإرهابية حال عقدهم الاجتماع بمنزل أحد قيادات الإخوان بكوم حمادة وتحرر عن ذلك المحضر رقم 13855 إدارى مركز كوم حمادة لسنة 2016  وبالعرض على النيابة قرر المستشار تامر شمة المحامى العام الأول لنيابات جنوب دمنهور حبس المتهمين 15 يوما على ذمة التحقيقات .

وفى ذات التوقيت تمكنت القوات أيضا من ضبط أعضاء الخلية الإرهابية الأخرى حال عقدهم الاجتماع الثانى بمنزل أحد قيادات الإخوان بكفر الدوار  وجارى تحرير محضر بالواقعة . 

وكشفت تحقيقات النيابة أن المذكورين كانوا فى اجتماع سرى لمحاولة إحياء نشاط التنظيم مرة أخرى أعقاب الضربات الأمنية القاسمة للجماعة وشعورهم بالإحباط لعدم استجابة الشعب المصرى لدعواتهم ، وكذلك لحدوث تضاربات داخل الجماعة الإرهابية نتيجة تضاربات وتصريحات القيادى الإرهابى إبراهيم منير بالخارج فى دولة تركيا ، وإقدام المئات من أعضاء الجماعة الإرهابية على الإستقالات الجماعية . 

ومن جانبه، صرح مصدر أمنى رفيع المستوى بالبحيرة، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أن نحو 250 عضوا من أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية حرروا محاضر بأقسام ومراكز الشرطة تبرأوا فيها من الجماعة الإرهابية ومن أعمال العنف والقتل والدم الذى تورطت فيها .

ومن جانبه، أكد "أحمد.ع" أحد المتبرئين من الإخوان، أن جهاز الأمن الوطنى من أكثر أجهزة الأمنية معرفة  بحقيقة تنظيم الإخوان، ولديه أرشيف كامل بكافة جرائم الإخوان حول العالم، وهو المنوط به مكافحة هذا التنظيم الإرهابى بالفعل.

ولفت إلى أنه أقدم على التبرؤ من هذه الجماعة الإرهابية بعد أن سقط القناع عن وجهه القبيح وبعد انتشار العمليات الإرهابية التى راح ضحيتها العديد من الأبرياء من أبناء الشعب المصرى .

 


>