«وزيرالصحة»: انتهاء الخريطة الجغرافية الصحية لمحافظات القاهرة الكبرى

29 نوفمبر Ona المال والاعمال 0 54

[المحتوى من Ona]

/
الرابط المختصر
عيون

وزير الصحة

أعلن الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان، عن الانتهاء من إعداد الخريطة الصحية الجغرافية للوزارة بمحافظات القاهرة الكبرى، والتى تشمل القاهرة والجيزة و القليوبية، مشيرًا إلى أنه سيتم تعميم المنظومة على باقى محافظات الجمهورية تباعًا، لافتًا إلى أنه سيتم إعداد خطة لإعداد خريطة صحية لجمهورية مصر العربية، بما يشملها من قطاع صحى حكومى وخاص، بناء على توجيهات رئيس الجمهورية خلال اطلاعه على تجربة القاهرة الكبرى، وجاء ذلك خلال حضوره معرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات اليوم.

وأوضح وزير الصحة والسكان، أنه تم إعداد الخريطة خلال 10 أشهر بداية من يناير وحتى أكتوبر 2016، منوهًا إلى أنه تم اتخاذ قرار بإعداد الخريطة بعد اكتشاف عدم وجود بيانات واضحة ومحددة عن المستشفيات والخدمات المقدمة بها فور توليه مسئولية الوزارة فى سبتمبر 2015، منوهًا إلى أن الخريطة الصحية ستساهم فى تحسين منظومة الخدمات الصحية المقدمة للمواطن، فضلًا عن سرعة تقديمها للمحافظة على حياة المريض.

واستعرض عماد الدين، نظام الميكنة المطبق فى المستشفيات لمعرفة أسرة الرعاية والحضانات المتاحة، موضحًا أن الخريطة ستساهم فى معرفة المناطق المحرومة والأكثر احتياجًا للخدمات الصحية، وستساعد متخذى القرار على اتخاذ القرارات بشكل ممنهج ومدروس.

وأكدعماد الدين، أنه سيتم تحديث كافة بيانات الخريطة الصحية شهريًا مطالبًا رؤساء القطاعات والهيئات بالوزارة بتحديث بياناتهم شهريًا، وإرسالها لنظم ومعلومات الوزارة لتحديث الخريطة الصحية.

وتابع عماد الدين، أن الوزارة تجرى الانتهاء حاليًا من ميكنة منظومة الرعايات المركزة والإسعاف، لافتًا إلى أن المرحلة التالية تشمل بنوك الدمأ والحضانات كما تم الانتهاء من منظومة ميكنة ألبان الأطفال.

ولفت إلى أنه تم الانتهاء من ميكنة 542 سيارة إسعاف، وجارى ميكنة 150 سيارة بالقاهرة الكبرى، كما تم البدء بنظام تجريبى لمتابعة المريض منذ استقلاله سيارة الإسعاف حتى خروجه من المستشفى عن طريق “أسورة” تتم وضعها بيد المريض لمتابعة تقديم الخدمة الصحية له بمراحلها، وسيتم الإعلان عن بدء هذه التجربه رسميًا بمستشفى الشيخ زايد التخصصي فى غضون شهرين.

وتابع الوزير، العرض الخاص بمشروع ميكنة صور الأشعة وتداولها والذى تم بدء العمل به فى أغسطس 2012، بمستشفيات أم المصريين، والعريش، وكفر الشيخ، ودار السلام مطروح، والداخلية، والخارجة، والإسماعيلية العام، مشيرًا إلى أنه سيتم إضافة 19 مستشفى جديدة للمنظومة ليصبح الإجمالي 33 مستشفى، لافتًا إلى أن هذه المنظومة ستوفر الوقت والتغلب على المعوقات الجغرافية لتداول صور الأشعة وحمايتها من السرقة والتلف، وتعود بفائدة اقتصادية من خلال توفير الأفلام والتحميض.

وأكد الوزير، أن منظومة ميكنة صرف ألبان الأطفال، تم تعميمها بـ1005 مركز تابع لوزارة الصحة على مستوى الجمهورية لضمان وصول اللبن المدعم لمستحقيه، وأن المنظومة مربوطة بنظام قاعدة البيانات الخاصة للمواليد بالدولة، للتأكد من صحة بيانات المواليد.

وقال الدكتور شريف وديع مستشار وزير الصحة للروايات، أنه تم ميكنة مستشفيات القاهرة الكبرى، وعدد 22 رعاية مركزة و1200 سرير رعاية مركزة منوهًا إلى أن الخريطة الصحية سنعرف من خلالها مدة دوران السريرن ونسبة الوفيات، مشيرًا إلى أن لها بعد فى معايير افتتاح المستشفيات، كما قام وزير الصحة والسكان فى نهاية المؤتمر بجولة تفقدية لأقسام المعرض.