محمد بن راشد ومحمد بن زايد: خريجو الخدمة الوطنية فخرنا وتفانيهم محل اعتزازنا

28 نوفمبر البيان الاماراتيه الإمارات العربية 0 14

[المحتوى من البيان الاماراتيه]

/
الرابط المختصر
عيون

أعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، عن فخرهما بخريجي ومنتسبي الخدمة الوطنية.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في تدوين عبر صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن «خريجي الخدمة الوطنية هم فخر لأسرهم وفخر لوطنهم وفخر في تاريخ دولة الإمارات.. أيام وطنية عظيمة تمر بها دولتنا». وأضاف سموه: «احتفاء أخي محمد بن زايد بخريجي الخدمة الوطنية هو احتفاء القائد بجنوده والوالد بأبنائه، وبه وبهم دولتنا بخير ومكتسباتنا في أمان وشعبنا في رخاء». وأعاد سموه نشر فيديو تم بثه عبر الصفحة الرسمية لأخبار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

إلى ذلك، أعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عن عميق فخره واعتزازه بشباب الوطن، في رسالة نصية بعثها إلى هواتف جميع منتسبي الخدمة الوطنية والاحتياطية، سواء الخريجون منهم والمتدربون. وحيّا سموه الروح الوطنية العالية وما تحلى به أبناء الوطن من مسؤولية والتزام وجدية وتفانٍ في ميادين الإعداد والتدريب في الخدمة الوطنية.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في الرسالة النصية: «أبنائي وبناتي منتسبي وخريجي الخدمة الوطنية فخر الإمارات، إن تفانيكم وإخلاصكم في خدمة وطنكم محل فخرنا واعتزازنا.. قيادة دولة الإمارات وشعبها الوفي يرون فيكم الأمل والمستقبل.. محمد بن زايد».

وترجمت الرسالة ما يكنّه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان من إيمان وثقة عميقين بأبناء الوطن الأوفياء، وبدورهم المحوري في بناء حاضر الوطن، والمحافظة على ريادته وصنع مستقبله المشرق. وجاءت هذه الرسالة النصية بمناسبة تخريج فوج جديد من منتسبي الخدمة الوطنية والاحتياطية، وتزامناً مع إطلاق مجلس الإمارات للشباب مبادرة «#فخر» التي تهدف إلى جعل الفخر بالتضحية والعطاء للوطن هوية للشباب الإماراتي، إضافة إلى دعوة المجتمع إلى المشاركة في الاحتفاء بفخر الوطن من منتسبي الخدمة الوطنية، وذلك عبر مختلف وسائل التواصل الاجتماعي والمنصات الإعلامية والتفاعل مع الوسم #فخر.

أثر عظيم

من جانبه، قال اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون بن محمد آل نهيان، رئيس هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية، إن الكلمات الغالية التي تضمّنتها الرسالة التي أرسلها سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، كان لها وقع كبير وأثر عظيم في رفع الروح المعنوية بين مجنّدي الخدمة الوطنية والاحتياطية، مشيراً إلى أن المجندين تلقوا هذه الرسالة النصية الغالية الصادقة بفرح وسعادة غامرة.

وأضاف: هذه اللفتة الكريمة حملت في طياتها معاني وطنية عظيمة، فهي وسام من الوالد المحب إلى أبنائه الأوفياء، وهي تعبير صادق عن تقدير القيادة الحكيمة لكل الجهود التي يبذلها مجندو الخدمة الوطنية والاحتياطية في سبيل خدمة وطنهم، فالكلمات الملهمة لسموه تعتبر حافزاً قوياً لجميع الشباب المواطن إلى مواصلة المسيرة الوطنية وبذل الغالي والنفيس للدفاع عن وطنهم والذود عن حماه، كما أنها عظّمت هذا الواجب الوطني في نفوسهم.

تحفيز الشباب

من جانبها، ثمّنت معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب، اللفتة السامية التي أبداها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان تجاه شباب الوطن من منتسبي الخدمة الوطنية.

مؤكدةً أن كلمات سموه وما انطوت عليه من معاني الفخر والاعتزاز أتت من قائد ملهم دأب على تحفيز الشباب وتشجيعهم وتمكينهم من القيام بأدوارهم في بناء مسيرة الوطن، وتعزيز مكتسباته وإنجازاته الوطنية.

وقالت: «إن تلبية أبناء الإمارات لنيل شرف الالتحاق بالخدمة الوطنية تعكس البنيان القوي والراسخ الذي أسّسه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لقواعد الوطن، وتعكس المبادئ والقيم الأصيلة التي غرست في وجدان المواطنين وقلوبهم حبهم وعشقهم لتراب بلادهم.

وأضافت معاليها: مبادرة #فخر تجسّد حرص مجلس الإمارات للشباب على إطلاق المبادرات الوطنية البنّاءة التي من شأنها الإسهام مع بقية الجهود في تأصيل روح الانتماء، وتعزيز قيم الولاء في نفوس شباب الوطن.