كارثة.. زجاجات البلاستيك تسبب خلل الهرمونات والسكر والسرطان

19 أكتوبر اليوم السابع الصحة 0 83

[المحتوى من اليوم السابع]

/
الرابط المختصر
عيون

>كتب بيتر إبراهيم

دقت دراسة علمية حديثة ناقوس الخطر من الزجاجات البلاستيكية مؤكدة أنها تحتوى على مواد كيميائية تسبب اختلال بالهرمونات التى يمكن أن تسبب السرطان والسكرى، والتوحد وفرط الحركة وفقدان الذكاء.

 

وأوضح العلماء الأمريكيون فى الدراسة المنشورة مؤخراً عبر موقع صحيفة "ديلى ميل" أن المواد الكيميائية الموجودة فى الزجاجات البلاستيكية تسبب اختلال فى الغدد الصماء (EDCs) التى تتداخل مع النظام الهرمونى فى الجسم، ما يؤثر على التنمية وترك الجسم مفتوح لمجموعة مذهلة من الأمراض.

 

ووجد الباحثون أن المادة الكيميائية المسماة "الفثالات" تسبب كوارث صحية فى الآلاف من المنتجات اليومية، بدءًا من الحاويات البلاستيكية والمواد الغذائية المعدنية، إلى المنظفات، والألعاب ومستحضرات التجميل.

 

وكشف التقرير قنبلة مدوية، حيث أفاد بأن هذه المواد تكلف 340 مليون دولار من التكاليف المتعلقة بالصحة كل عام فى الولايات المتحدة وهذه المواد الكيميائية هى المسئولة عن عشرات من الأمراض، والمرض الأكثر شيوعًا المتعلقة بها: فرط النشاط وتشتت الانتباه والتوحد وفقدان الذكاء.

 

وأوضح العلماء أن هذه المواد الكيميائية غير مرئية ولكنها خطيرة جداً على الصحة حيث تسبب السمنة والسكرى وبعض أنواع السرطان، والعقم عند الذكور وحالة مؤلمة معروفة باسم التهاب بطانة الرحم، وهى نمو غير طبيعى للأنسجة خارج الرحم.

 

ونشرت الدراسة فى مجلة “Lancet” الطبية للسكرى والغدد الصماء.

 


>