دمشق وبغداد : تطرقان أبواب "القاهرة" ...

18 أكتوبر samar مصر 0 55
/
الرابط المختصر
عيون

سمر العشري

غادر رئيس مكتب الأمن الوطنى في سوريا، اللواء على مملوك، مطار القاهرة الدولى، الإثنين، بعد أن أنهى زيارة رسمية لمصر استمرت يوماً واحداً، بناء على دعوة وُجهت له من القاهرة، بحسب وكالة الأنباء السورية (سانا)، التي قالت إنه التقى خلال الزيارة اللواء خالد فوزى، رئيس جهاز المخابرات العامة، وكبار المسؤولين الأمنيين في مصر، وتم الاتفاق على تنسيق المواقف سياسياً بين سوريا ومصر، وتعزيز التنسيق في مكافحة الإرهاب الذي يتعرض له البلدان.

وأشارت وكالة الأنباء الفرنسية «أ. ف. ب» إلى أن زيارة «مملوك» ليست الأولى من نوعها، لكنها أول زيارة معلنة لمسؤول أمنى بارز إلى مصر منذ اندلاع النزاع قبل أكثر من 5 سنوات.

من جهة أخرى، تلقى الرئيس عبدالفتاح السيسى اتصالاً هاتفياً، الإثنين، من رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادى، الذي أطلع الرئيس على التطورات الخاصة بعملية استعادة مدينة الموصل من تنظيم داعش، والتى بدأ الجيش الوطنى العراقى تنفيذها.

من جانبه، أكد الرئيس موقف مصر الداعم لوحدة وسيادة العراق على كامل أراضيه، وحرصها على مساندة كافة الجهود الرامية لاستعادة الأمن والاستقرار والتصدى لمحاولات بث الفرقة والانقسام بين الشعب العراقى، وأعرب عن ثقته في قدرة الجيش على حماية المدنيين في مناطق العمليات العسكرية، وتقديره لحرص الحكومة على ضبط النفس وعدم الانزلاق إلى صراعات أخرى باستثناء تحرير الموصل من الإرهاب.

وأعلنت وزارة الخارجية تضامن مصر الكامل مع حكومة وشعب العراق، مع بدء معركة تحرير الموصل من قبضة تنظيم داعش الإرهابى، الإثنين، متمنية نجاح العملية وتحقيق النصر. كان «العبادى» أعلن، الإثنين، انطلاق المعركة لاستعادة الموصل من قبضة «داعش»، في أكبر عملية عسكرية في العراق منذ الغزو الأمريكى للعراق عام 2003.

وأكدت مصادر أن المرحلة الأولى من استعادة الموصل تحقق نتائج إيجابية، إذ نجحت القوات الكردية العراقية في تحرير 9 قرى في المنطقة، وقطع الطريق الرابط بين الموصل وأربيل، وتتجه إلى مفرق الحمدانية، الذي يبعد 10 كيلومترات عن الموصل.

من جهة أخرى، استقبل سامح شكرى، وزير الخارجية، الإثنين، وفدًا من مجلس النواب الأمريكى برئاسة النائب الجمهورى، مايكل كونواى، رئيس لجنة الزراعة، عضو لجنتى الاستخبارات والخدمات العسكرية.

واستعرض وزير الخارجية بشكل مفصل التطورات الاقتصادية والسياسية والأمنية التي تشهدها مصر، فضلاً عن التحديات المتعلقة بجهود مكافحة الإرهاب في مصر والمنطقة، كما أجاب عن استفسارات أثارها الوفد حول تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، خاصة الأزمة السورية وآفاق الحل السياسى هناك.

وكشف الوفد الأمريكى أنه التقى خلال زيارته الحالية لمصر مع مجموعة من اللاجئين السوريين، الذين أشادوا بحسن المعاملة التي يلقونها، واندماجهم الكامل في المجتمع، وهو الأمر الذي أثنى عليه الوفد الأمريكى وأعرب عن تقديره البالغ له.