أخبار عاجلة

الصدر يدعو العراقيين للتظاهر وصلاة موحدة مع المعتصمين ببغداد الجمعة

الصدر يدعو العراقيين للتظاهر وصلاة موحدة مع المعتصمين ببغداد الجمعة الصدر يدعو العراقيين للتظاهر وصلاة موحدة مع المعتصمين ببغداد الجمعة

واصل المتظاهرون العراقيون اعتصامهم الأربعاء، لليوم السادس على التوالى بمنطقة "كرادة مريم" على أبواب المنطقة الخضراء وسط بغداد بالعراق للمطالبة بالإصلاح ومحاربة الفساد وتشكيل حكومة تكنوقراط، بينما تنتهى اليوم المهلة التى منحها رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادى لتلقى مرشحى المرتقبة من الكتل السياسية، التى التزمت بها كتلة"الأحرار" التابعة للتيار الصدرى وأعلن زعيمها مقتدى الصدر أمس عن قائمة مرشحين تضم 90 شخصا.

ودعا الصدر العراقيين إلى التجمع فى ساحة التحرير وسط بغداد بعد غد الجمعة، والعبور لموقع الاعتصام لأداء صلاة موحدة مع المعتصمين أمام بوابات الخضراء تحت شعار "الوحدة والإصلاح"، مؤكدا ضرورة أن يكون دخولهم للمنطقة وخروجهم بعد انتهاء الصلاة سلميا مع بقاء المعتصمين.

وطالب الصدر، فى بيان صحفى اليوم، بمنع سفر المسؤولين المتهمين بالفساد خارج العراق واعادة من فر منهم، وقال: أنه "وردنا خبر شبه مؤكد عن خروج مسؤولين من المنطقة الخضراء وسفرهم إلى الخارج، وأن ما يشاع عن أن ما يقوم به ناتج عن خلاف شيعي- شعى هو أمر خاطئ فليس لدى مشكلة مع أى طرف شيعى مصلح.

وشدد الصدر على أهمية الحوار مع كل الاطراف المعنية للوصول إلى الاصلاح المنشود ولا سيما مع الكتل السياسية غير"التحالف الوطنى" الذى استجاب لدعوتنا للحوار سابقا، وأضاف: على الكتل الأخرى تحمل المسؤولية الوطنية لمواجهة التحديات وأن تعلن موقفها بوضوح دون تسويف.

وتابع: أن ما نقوم به من مشروع الاصلاح يعد تحديا شعبيا للفساد الحكومى دون النظر إلى الدين أو العرق أو العقيدة أو حتى الانتماء الحزبى، داعيا رئيس الوزراء العراقى بتنفيذ الاصلاحات كاملة دون مجاملة أو خوف من أى كتلة متسترة على فاسديها والمقصرين بها، على أن يكون ذلك على مرحلتين على الأكثر ويحقق تطلعات الشعب وأمنياته.

وكان مقتدى الصدر دعا إلى الاعتصام أمام أسوار المنطقة الخضراء وسط بغداد اعتبارا من الجمعة 18 مارس، وهو مارفضته الحكومة، وقالت أنه يخالف القانون وان الأولوية لحرب تنظيم(داعش).

وأكد الصدر على "سلمية التظاهر والاعتصام" وعدم حمل أى نوع من الأسلحة أو رفع أى صور أو شعار غير "العلم العراقي". وأمهل الصدر حكومة حيدر العبادى 45 يوما لتطبيق برنامج الإصلاحات الشامل ومحاربة الفساد تنتهى فى 29 مارس الجارى. . ونظم التيار الصدرى أربع مظاهرات يوم الجمعة الأولى فى ساحة التحرير والثانية على أبواب المنطقة الخضراء بساحة كرادة مريم والثالثة عادت إلى ساحة التحرير والرابعة كانت الجمعة الماضية وانتهت بالاعتصام فى كرادة مريم.
>

مصر 365