أخبار عاجلة

فى بداية الربيع.. الاكتشاف المبكر لحساسية حبوب اللقاح يحمى من مضاعفاتها

فى بداية الربيع.. الاكتشاف المبكر لحساسية حبوب اللقاح يحمى من مضاعفاتها فى بداية الربيع.. الاكتشاف المبكر لحساسية حبوب اللقاح يحمى من مضاعفاتها
يعانى البعض من حساسية حبوب اللقاح التى تنتشر مع بداية فصل الربيع والتى ينتج عنها زيادة فى معدلات الإصابة بالحساسية، التى يساعد اكتشافها مبكرا على حماية المريض من مضاعفاتها.

وهو ما ينصح به الدكتور مجدى بدران - عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة استشارى الأطفال زميل معهد الطفولة جامعة عين شمس – ويقول: "الرياح المحملة بالأتربة وحبوب اللقاح تعرض الفرد لأنواع مختلفة من الحساسية مثل حساسية الأنف، الصدر، العين والجلد، وتتوفر حبوب اللقاح حاليا فى الهواء، خاصة مع بداية فصل الربيع المنتشرة وتنتقل حبوب اللقاح بسرعة الرياح.

ويضيف الدكتور مجدى: "هناك سلسلة من التفاعلات الكيميائية تحدث داخل الأغشية المخاطية للمريض، ويمكن التنبؤ بهذه الحساسية قبل الوصول لمرحلة الأعراض والشكوى وبفترات طويلة، وقبل مرحلة المضاعفات للتغلب عليها قبل أن تؤثر بصورة كبيرة على صحة الفرد".

وتابع الدكتور مجدى بدران: "تعد فترة الصباح حتى بعد منتصف النهار أخطر فترة يجب أن يتجنب من يعانون من الحساسية التعرض للهواء خلالها حتى لا تزداد الحساسية لديهم، حيث تنشط حبوب اللقاح فى هذه الفترة".

ويشير إلى أن تعرض الرضع المبكر لحبوب اللقاح يصيبهم بالربو ويستمر معهم فى الكبر، كما أن مواليد الشتاء والخريف أكثر عرضه للإصابة بحساسية الصدر فيما بعد، لأن التعرض أول ثلاثة أشهر من العمر لحبوب اللقاح فى الربيع يزيد من حساسية الصدر.

وعن كيفية الوقاية ينصح عضو الجمعية المصرية للحساسية بغلق الشبابيك خلال فترة الذروة لحبوب اللقاح بين الصباح الباكر والظهر، واستخدام أقنعة على الأنف والفم ونظارة شمس كبيرة عند الاضطرار للخروج من المنزل، لمنع وصول هذه الحبوب إليك.


>فى أول أيام الربيع.. 12 أكلة طبيعية لمكافحة الحساسية أبرزها البصل والجرجير
>

>لو ابنك مريض بحساسية الصدر.. 5 نصائح لحمايته من أدوار البرد والأنفلونزا

مصر 365