أخبار عاجلة

منصور بن زايد يشهد توقيع إتفاقية تطوير مدينة محمد بن زايد بالفجيرة

منصور بن زايد يشهد توقيع إتفاقية تطوير مدينة محمد بن زايد بالفجيرة منصور بن زايد يشهد توقيع إتفاقية تطوير مدينة محمد بن زايد بالفجيرة

 شهد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الإتفاقية التي وقعتها لجنة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة مع شركة أرابتك القابضة لتطوير مدينة محمد بن زايد في إمارة الفجيرة بقيمة إجمالية تبلغ مليارا و700 و12 مليون درهم والتي تأتي ضمن مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" الخيرة .

   وقع الإتفاقية من جانب "لجنة تنفيذ مبادرات رئيس الدولة" .. معالي أحمد جمعه الزعابي نائب وزير شؤون الرئاسة رئيس اللجنة ووقعها عن جانب أرابتك القابضة سعادة محمد ثاني الرميثي رئيس مجلس إدارة الشركة .

   وقال سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان إن مشروع مدينة محمد بن زايد السكنية الذي يجري تنفيذه حاليا في منطقة الحيل في إمارة الفجيرة هو ترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وتعليمات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة التي تضع راحة المواطن ورفاهيته وسلامته على رأس أولوياتها من خلال تأمين المسكن المناسب ضمن بيئة متكاملة تتوفر فيها البنية التحتية المتطورة والخدمات المتنوعة التي تسهل حياة المواطن وتحقق له الاستقرار خاصة أن الشباب يشكلون نسبة جيدة من المستفيدين .

   ووصف سموه المشروع بأنه يحاكي المستقبل في تصاميمه حيث روعيت معايير الاستدامة التي تستجيب للتغييرات المناخية ونشر المساحات الخضراء إضافة إلى مراعاة فئة ذوي الإعاقة وكبار السن ومتطلبات تحركاتهم .

   وأكد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على توفر الجانب الترفيهي في المشروع الذي يأخذ في الحسبان بناء المرافق التي تؤمن راحة الأطفال والأسر إضافة إلى الاهتمام بالناحية الجمالية في تصميم البيوت والمساحات الخضراء والطرق والعلامات والإرشادات وغيرها. ووجه سموه لجنة تنفيذ مبادرات رئيس الدولة والشركة المنفذة بالانتهاء من إنجاز المشروع في الوقت المحدد ووفق أرقى معايير المدن السكنية .

   ويشمل المشروع تشييد مدينة متكاملة في منطقة الحيل في إمارة الفجيرة على مساحة كلية تبلغ مليونين ومائة وخمسين ألف متر مربع وتضم 1100 وحدة سكنية بنماذج مختلفة لتغطية طلبات المواطنين في الإمارة .

كما يتضمن المشروع أعمال الطرق الداخلية والبنية التحتية كالكهرباء والماء والاتصالات والدفاع المدني والصرف الصحي وصرف مياه الأمطار حيث روعيت أعلى المعايير العالمية والبيئية في تصميمها .

   ويهدف المشروع إلى رفع المستوى المعيشي والاقتصادي والاجتماعي لمواطني دولة الإمارات عن طريق تأمين مسكن ملائم وبيئة متكاملة الخدمات تتناسب مع مكانة الفرد الإماراتي وتحقق السعادة والرفاهية التي يستحقها .

   ويأتي المشروع ضمن مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة "حفظه الله" الخيرة التي تساهم عبر سلسلة من الإنجازات والمشاريع الإسكانية والبنية التحتية الفريدة من نوعها والقرارات التي تجسد رؤى سموه الاستراتيجية في تعميق حب الوطن وتأكيد الولاء له وتعزيز التلاحم والتواصل القائم بين الشعب وقيادته فيما تأتي المبادرات إستكمالا للإنجازات الوطنية التي تساهم في بناء المواطن لدعم مسيرة التنمية الشاملة في مختلف مناطق الدولة .

   حضر توقيع الإتفاقية سعادة جبر السويدي مديرعام ديوان ولي عهد أبوظبي وسعادة راشد العامري وكيل وزارة شؤون الرئاسة لقطاع التنسيق الحكومي ومحمد عبدالله الرميثي وكيل وزارة شؤون الرئاسة لقطاع الشؤون المالية والمشتريات ومحمد محمد صالح مدير عام الهيئة الاتحادية للكهرباء والمياه والمهندس محمد إبراهيم الميل الوكيل المساعد لقطاع الإسكان والتخطيط الحضري في وزارة الأشغال العامة .
>