تعذر حضور إسلام البحيري الاستشكال الثاني على حبسه بسبب «خطأ مصلحة السجون»

تعذر حضور إسلام البحيري الاستشكال الثاني على حبسه بسبب «خطأ مصلحة السجون» تعذر حضور إسلام البحيري الاستشكال الثاني على حبسه بسبب «خطأ مصلحة السجون»

الباحث إسلام بحيري

مراسل – ONA:

قال مصدر أمني بمحكمة جنوب القاهرة، إنه” تعذر حضور الباحث إسلام البحيري، لجلسة نظر الاستشكال الثاني على حبسه عامًا؛ إثر اتهامه بازدراء الأديان، أمام محكمة جنح مستأنف القديمة”، حسبما أفاد مراسلنا.

وأضاف المصدر، أن تعذر الحضور جاء نتيجة خطأ من مصلحة السجون، بوزارة الداخلية، والتي لم تخطر بدورها سجن طرة الذي يقضي فيه “البحيري” مدة حبسه”.

وكان دفاع إسلام بحيري، قد تقدم بطلب الاستشكال الثاني إلى المستشار هشام حمدي، المحامي العام الأول لنيابات جنوب القاهرة، والذي حدد جلسة ٢١ مارس، لنظر الاستشكال أمام دائرة جنح مستأنف مصر القديمة.

وقررت محكمة جنح الجمالية، في وقت سابق ، رفض استشكال الباحث إسلام بحيري، الأول على حكم حبسه عامًا، بتهمة ازدراء الدين الإسلامي، واستمرار تنفيذ الحكم الصادر ضده.

يذكر أن محكمة استئناف القاهرة، رفضت الطلب المقدم من دفاع الباحث إسلام بحيري، برد هيئة محكمة مستأنف مصر القديمة التي تنظر الاستشكال على الحكم الصادر بحبسه، وقررت المحكمة تغريم المتهم، الذي يقضى عقوبة الحبس لمدة عام في اتهامه بازدراء الدين الإسلامي 1000 جنيه.

وكانت محكمة مستأنف مصر القديمة، قد قضت في أواخر شهر ديسمبر الماضي، بقبول الاستئناف المقدم من الباحث إسلام البحيري على حكم حبسه 5 سنوات، إثر اتهامه بازدراء الدين الإسلامي.

وقامت بتخفيف الحكم عليه لمدة عامٍ واحد.

أونا