محمد بن ناصر يوجه بالتحقيق في حادثة الحريق

محمد بن ناصر يوجه بالتحقيق في حادثة الحريق محمد بن ناصر يوجه بالتحقيق في حادثة الحريق

    وجه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان باستجلاء أسباب حادثة الحريق الذي شهده مستشفى جازان العام فجر أمس وأسفر عن وفاة 25 شخصاً وإصابة 123 آخرين.

وأوضح وكيل إمارة جازان المساعد للتطوير والتقنية المتحدث الرسمي بالإمارة علي بن موسى زعلة، أن سمو أمير المنطقة على تواصل ومتابعة مباشرة مع المسؤولين بالمديرية العامة للشؤون الصحية وإدارة الدفاع المدني والجهات ذات العلاقة، للوقوف على الجهود المبذولة لاحتواء الموقف، وإجلاء المرضى المنومين وتقديم الخدمات الإسعافية والعلاجية للمصابين، والاطلاع على تفاصيل وملابسات هذه الحادثة.

وأبان زعلة أن سمو أمير منطقة جازان أصدر تعليماته بضرورة التحقيق العاجل في الحادثة من جوانبها كافة، ورفع تقرير مفصل بالأسباب والنتائج والتوصيات اللازمة لمنع تكرار مثل هذه الحوادث، ناقلاً تعازي ومواساة سمو الأمير محمد بن ناصر ووكلاء الإمارة ومنسوبيها لأسر الضحايا في مصابهم الجلل، وداعياً الله عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته ومغفرته وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان، وأن يمنّ على المصابين بالشفاء العاجل.