أخبار عاجلة

خادم الحرمين يتلقى التعازي من القادة العرب

خادم الحرمين يتلقى التعازي من القادة العرب خادم الحرمين يتلقى التعازي من القادة العرب

    تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- اتصالاً هاتفياً أمس، من فخامة الرئيس عبدالفتاح رئيس جمهورية العربية، أعرب فيه عن عزائه ومواساته في ضحايا حادث الحريق الذي وقع في مستشفى جازان العام وتمنياته للمصابين بالشفاء العاجل. وأعرب خادم الحرمين الشريفين عن تقديره لفخامته على ما عبر عنه من مشاعر أخوية، سائلاً الله أن يحفظ الجميع من كل مكروه.

كما تلقى خادم الحرمين برقية عزاء من صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت في المتوفين في الحريق الذي اندلع في مستشفى جازان العام.

وأعرب سمو أمير دولة الكويت عن خالص عزائه وصادق مواساته في المتوفين، سائلا الله أن يتغمدهم بواسع رحمته ومغفرته وأن يمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية وأن يحفظ المملكة من كل سوء ومكروه.

و تلقى الملك المفدى أيده الله برقيتي عزاء من صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح نائب أمير دولة الكويت ولي العهد ومن سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء، أعربا فيهما عن خالص تعازيهما وصادق مواساتهما في المتوفين بالحريق.

كما تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله برقية عزاء من صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر في المتوفين في الحريق الذي اندلع في مستشفى جازان العام. وأعرب سمو أمير دولة قطر عن خالص عزائه وصادق مواساته في المتوفين، سائلًا الله أن يتغمدهم بواسع رحمته وأن يمن على المصابين بالشفاء بالعاجل.

كما تلقى الملك المفدى أيده الله برقيتي عزاء من صاحب السمو الشيخ عبدالله بن حمد آل ثاني نائب أمير دولة قطر، ومن معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بدولة قطر أعربا فيهما عن خالص تعازيهما وصادق مواساتهما في المتوفين بالحريق.

وتلقى الملك سلمان برقية عزاء من جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية في المتوفين في الحريق الذي اندلع في مستشفى جازان العام. وأعرب جلالته عن خالص عزائه وصادق مواساته في المتوفين، سائلا الله أن يتغمدهم بواسع رحمته ومغفرته وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل وأن يحفظ المملكة العربية من كل سوء ومكروه. وتلقى خادم الحرمين برقية عزاء من جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين في المتوفين في الحريق الذي اندلع في مستشفى جازان العام. وأعرب جلالته عن صادق تعازيه ومواساته للمتوفين، داعيًا المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته ومغفرته وأن يسكنهم فسيح جناته وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل. كما تلقى الملك المفدى - أيده الله - برقيتي عزاء من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء بمملكة البحرين ومن صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء عبرا فيهما عن خالص تعازيهما ومواساتهما في المتوفين بالحريق.