الرئيس يجتمع بوزيري الخارجية والري للتحضير للاجتماع المقبل بشأن سد النهضة

الرئيس يجتمع بوزيري الخارجية والري للتحضير للاجتماع المقبل بشأن سد النهضة الرئيس يجتمع بوزيري الخارجية والري للتحضير للاجتماع المقبل بشأن سد النهضة

الرئيس يجتمع بوزيري الخارجية والري

اجتمع الرئيس عبد الفتاح ، صباح اليوم، بسامح شكري وزير الخارجية، والسيد الدكتور حسام مغازي وزير الموارد المائية والري.

وصرح السفيرعلاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع يأتي في إطار التحضير للاجتماع السداسي المقبل لوزراء الخارجية والري في كل من والسودان وإثيوبيا بشأن سد النهضة.

وأضاف المتحدث الرسمي بأنه تم التأكيد خلال الاجتماع على أهمية التوصل إلى تفاهم مشترك بين الدول الثلاث
> بما يحفظ حقوق الدول الثلاث وشعوبها في التنمية والحياة، أخذاً في الاعتبار التطلعات المشروعة للشعب الإثيوبي في التنمية، وكذا حق الشعب المصري في الحياة باِعتبار نهر النيل المصدر الوحيد للمياه في مصر.

تم خلال الاجتماع التأكيد على حرص مصر على مصالح كافة الأطراف وأخذ حقوق شعوب الدول الثلاث الشقيقة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الاعتبار، مع التنويه إلى أن تحقيق تلك المصالح لن يتأتى سوى من خلال الحرص على تعزيز التعاون المشترك واتخاذ إجراءات عملية ملموسة في سبيل تحقيق ذلك.

كما تطرق الاِجتماع إلى أهمية الاستمرار في اِتخاذ إجراءات بناء الثقة بين الدول الثلاث وفقاً لإعلان المبادئ الذي تم التوقيع عليه بالخرطوم في مارس 2015، لاسيما أن المصالح المشتركة بين مصر والسودان وإثيوبيا لا يمكن أن تنحصر فقط في مجال المياه، ولكن تمتد لتشمل العديد من أوجه التعاون بل والتكامل الاقتصادي، أخذاً في الاعتبار أن شعوب الدول الثلاث مجتمعة تتجاوز مائتي مليون نسمة، ومن ثم فإنها تمثل سوقاً واعدة وتتوافر بها العديد من الإمكانات الكبيرة سواء على صعيد الموارد الطبيعية أو الأراضي الخصبة والأيدي العاملة والخبرات الفنية.

أونا