أخبار عاجلة

ديلى ميل: ممارسة الجنس مسكن طبيعى للألم وتحمى من أمراض القلب وهشاشة العظام

ديلى ميل: ممارسة الجنس مسكن طبيعى للألم وتحمى من أمراض القلب وهشاشة العظام ديلى ميل: ممارسة الجنس مسكن طبيعى للألم وتحمى من أمراض القلب وهشاشة العظام
توالت الكثير من الأبحاث التى تشيد بفوائد ممارسة الجنس وقدرتها على حل مشاكل وأمراض كثيرة، وفى هذا السياق كشفت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية النقاب عن فوائد مذهلة لممارسة الجنس، وتشمل:

• ممارسة الجنس تحمى من أمراض القلب


>ممارسة الجنس يمكن أن يكون لها تأثير وقائى من أمراض القلب، حيث وجدت دراسة أجريت بواسطة باحثين من جامعة كوينز فى بلفاست أن ممارسة الجنس ثلاث مرات أسبوعيًا تخفض خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية.

وأكدت دراسة أخرى أن النساء اللاتى مارسن الجنس مرتين فى الأسبوع كن أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب بنسبة 30% مقارنة بأولئك اللاتى لم تستمتعن بالجنس أو لم يصلن إلى النشوة الجنسية.

• ممارسة الجنس تقلل فرص الإصابة بهشاشة العظام


>وأكد بحث أمريكى أن النساء بعد انقطاع الطمث واللاتى مارسن الجنس كل أسبوع ارتفعت لديهن مستويات هرمون الإستروجين إلى الضعف مقارنة بنظرائهن من النساء اللاتى لم يفعلن ذلك.

وأوضح الباحثون بقيادة الدكتور بيتر بوين من الكلية الملكية لأطباء التوليد وأمراض النساء، أن هرمون الإستروجين له تأثير وقائى من هشاشة العظام بعد انقطاع الطمث، لافتين إلى أن ممارسة الجنس بانتظام تزيد من إنتاج الهرمون الأنثوى.

• ممارسة الجنس مسكن طبيعى


>وكشفت العديد من الأبحاث أن النشوة (وليس الجنس) يمكن أن تمنع الشعور بالألم.
>ووفقًا لصحيفة "ديلى ميل"، أوضح الباحثون أن هزة الجماع يمكن أن تمنع إرسال إشارات الألم من الحبل الشوكى إلى الخلايا العصبية فى الدماغ، لافتين إلى أن أثر النشوة الجنسية مماثل لعقار المورفين.

• ممارسة الجنس تقلل فرص الإصابة بالخرف


>يدرك الكثير منا تمامًا أن خلايا الدماغ تنخفض مع التقدم فى السن، ويقال إننا نفقد 7000 خلية من خلايا الدماغ يوميًا بعد الوصول إلى سن 35 عامًا.

والخبر السار هو أن ممارسة الجنس بانتظام قد يساعدنا فى تطوير خلايا دماغية جديدة، وفقًا للعلماء من جامعة برنستون فى الولايات المتحدة الأمريكية.

مصر 365