أخبار عاجلة

مارتن كوبلر: الاتفاق الليبى خطوة أولية فى غاية الأهمية

مارتن كوبلر: الاتفاق الليبى خطوة أولية فى غاية الأهمية مارتن كوبلر: الاتفاق الليبى خطوة أولية فى غاية الأهمية

أعرب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر عن بالغ ارتياحه لقرار مجلس الأمن الدولى الذى يؤيد الاتفاق الذى تم التوصل إليه مؤخرا بين الفرقاء الليبيين.

وقال كوبلر ـ فى تصريح خاص لراديو (سوا) الأمريكى الخميس، إن المصادقة على القرار "خطوة أولية فى غاية الأهمية، لكن العمل الحقيقى والجاد يبدأ الآن".

وأشار إلى أنه يمنح الاتفاق السياسى الليبى غطاء دوليا، لافتا إلى الاعتراف الدولى بالمجلس الرئاسى وبالحكومة باعتبارهما الجهة الشرعية الوحيدة التى سيتعامل معها.

وأكد المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة أهمية أن تعمل الجديدة من طرابلس وأن تسمح لها المجموعات المسلحة هناك بذلك.

وأوضح أن الجميع يريد معرفة الجهود التى ستبذل لاحتواء تأثير التنظيمات الإرهابية ومنعها من توسيع انتشارها. وأضاف المبعوث الأممى أن "موضوع مكافحة الإرهاب هو الموضوع الذى يوحد الجميع من الشرق إلى الغرب".

فى سياق متصل، رحبت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة سامانثا باور بالقرار الذى رأت أنه يعطى رسالة واضحة أن المجتمع الدولى يعترف فقط بحكومة الوفاق الوطنى الذى سيتم تشكيلها بناء على اتفاق الصخيرات. وأشارت السفيرة إلى أن رافضى الاتفاق "الذين يسعون إلى تقويض أمل الشعب الليبى فى السلام" سيواجهون عقوبات دولية.

ودعت باور جميع الليبيين إلى العمل مع بعضهم بعضا من أجل تحقيق الاستقرار فى بلادهم، مذكرة بأن الباب لا يزال مفتوحا أمام الجميع للانضمام إلى ركب السلام.
>

مصر 365