إيقاف مدرسة أمريكية اقتبست مقولة البابا «المسلمون والمسيحيون يعبدون ذات الإله»

إيقاف مدرسة أمريكية اقتبست مقولة البابا «المسلمون والمسيحيون يعبدون ذات الإله» إيقاف مدرسة أمريكية اقتبست مقولة البابا «المسلمون والمسيحيون يعبدون ذات الإله»

ايقاف مدرسة بالجامعة

 

أوقفت جامعة إنجيلية بإلينوي في أمريكا، مُدرسة بها عن العمل لاقتباسها جملة بابا الفاتيكان قال فيها “إن المسلمين والمسيحيين يعبدون ذات الإله.” وهي أيضاً تساند المسلمين بارتدائها للحجاب.

و قد أثار إيقافها أثار جدلًا في الجامعة، بين مؤيد و معارض لها. و قال بعض المتضامنين ”نحن هنا تضامنًا معها، لأنها تنشر الحب والدعم، ليس لنا فقط، إنما للآخرين في مجتمعنا ومدينتنا على نطاق أوسع. ونحن هنا لنبدي حبنا ودعمنا لها”، حسبما أفادت CNN.

و أضاف معارض لها ، “هذا ليس بسبب معاداة الإسلام، نريد أن نقول إننا لا نعبد إله المسلمين ذاته، وبما أنها كتبت على صفحة فيسبوك باسم الجامعة فهذا يعني أننا نؤمن به! هذا خطأ، وأعتقد أن عليها أن تواجه العواقب.”

و أكدت  الجامعة  إن تصريحها يشوش الفرق بين الإسلام والمسيحية، والمسؤولون يقولون إن فصلها ليس متعلقًا بارتدائها للحجاب.

أونا