مؤتمر يكشف عن طرح حبوب جديدة لمنع الحمل داخل مصر

مؤتمر يكشف عن طرح حبوب جديدة لمنع الحمل داخل مصر مؤتمر يكشف عن طرح حبوب جديدة لمنع الحمل داخل مصر
بعد طرحه فى العديد من الدول حول العالم، أعلنت شركة باير للرعاية الصحية خلال مؤتمر صحفى عقد اليوم الأربعاء بأحد فنادق القاهرة الشهيرة عن إطلاق عقارها الحديث لمنع الحمل المعروف باسم "ياز" (YAZ)، وهو عبارة عن أقراص بجرعات قليلة تمنع الحمل.

وتعرف المواد الفعالة باسم "دروسبيرينون drospirenone " ومادة "إيثينيل إستراديول ethinyl estradiol"، وهما يساهمان فى منع الحمل عن طريق تثبيط عملية التبويض ومنع إطلاق البويضة من المبيض.

ويتميز العقار الجديد باحتوائه على تركيزات منخفضة من هرمون الإستروجين، المتمثل فى مادة "إيثينيل إستراديول"، وكما يتناوله المرضى لمدة 24 يومًا بدلاً من 21 فقط كما هو الحال مع الأدوية الأخرى.

ويساهم الحصول على العقار لأيام إضافية فى تقليل التغيرات الهرمونية المرتبطة بحبوب منع الحمل.

وكشف المؤتمر أيضًا عن أن 59% من السيدات المتزوجات يستخدمن وسائل تنظيم الأسرة، ويعد اللولب من أكثر الوسائل المستخدمة، وتأتى حبوب منع الحمل فى المركز الثانى.


>جدير بالذكر أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA قد أصدرت تقريرًا فى شهر أكتوبر من عام 2012 أكدت أن مادة "دروسبيرينونdrospirenone "، النسخة المصنعة من هرمون البروجستيرون، قد تتسبب فى رفع فرص الإصابة بالجلطات الدموية، ويجب على السيدات أن يستشرن الأطباء قبل تناول العقار ليتعرفن على فرص إصابتهن بالجلطات الدموية، وبالتالى سيقرر الأطباء هل يصلح لهم هذا العقار أم لا.

ومن جانبه قال الدكتور ماجد أبو سعدة، أستاذ أمراض النساء والتوليد بجامعة عين شمس: "يعد وصول التعداد السكانى فى إلى أكثر من 90 مليون نسمة فى الأسبوع الماضى، بمثابة جرس إنذار لرفع معدل استخدام وسائل تنظيم الأسرة والاستمرار فى توفير كل الوسائل المتنوعة والحديثة الخاصة بمنع الحمل مع ضرورة توجيه كل سيدة باستخدام الوسيلة المناسبة والآمنة لها.

وشدد الدكتور محمد ممتاز، أستاذ أمراض النساء والتوليد بجامعة القاهرة، على أهمية استمرار نشر الوعى بين السيدات فى مصر فيما يتعلق بفوائد أقراص منع الحمل الحديثة التى تساعد كثيرًا على الانتظام فى تناول العقار والحفاظ على الكفاءة العالية للأقراص.

وقد صرح الدكتور لى فليب، رئيس قسم أمراض النساء والتوليد، جامعة نورث ويسترن، مدينة شيكاغو، ولاية اللينويس بالولايات المتحدة الأمريكية: "لقد جاء إطلاق عقار ياز فى مصر فى وقته تماما خاصةً فى ظل الحاجة الماسة إلى مجموعة حديثة متنوعة من عقاقير منع الحمل الفعالة.

ويتميز عقار "ياز" بفاعلية فائقة فهو الوسيلة الأحدث لمنع الحمل، حيث يهدف إلى تقليص الفجوة الزمنية بين الجرعات للحد من فترات خلو الهرمون بالجسم، ما يقلل من التغيرات الهرمونية خلال فترة الدورة الشهرية للمرأة. فعند استخدام المرأة لأقراص منع الحمل التقليدية، تعانى خلال السبعة أيام الفاصلة من الضعف الجسدى أثناء الدورة الشهرية، وذلك بسبب آلام الحوض والصداع. ولذلك، يعد "ياز" عقارًا عالى الكفاءة كما يعمل على تخفيف وطأة الأعراض الجانبية خلال فترة الدورة الشهرية للمرأة مثل آلام الحوض والصداع".

وأضاف الدكتور لى فليب: "تحتوى العقاقير التقليدية لمنع الحمل على 21 قرصًا نشطًا يتبعها 7 أيام من الراحة، أما أقراص "ياز" الجديدة فتحتوى على 24 قرصًا نشطًا للعمل على تقليل فترة خلو الجسم من الهرمون إلى أربعة أيام بدلاً من سبعة. وبالإضافة إلى ذلك، تأتى الأقراص فى عبوة تحتوى على 28 قرصًا، عبارة عن 24 قرصًا نشطًا و4 أقراص وهمية غير نشطة".

مصر 365