أخبار عاجلة

خالد صلاح ينتقد أداء الأمن بحادث فندق القضاة بالعريش.. ويؤكد: "كسر قلوبنا"

خالد صلاح ينتقد أداء الأمن بحادث فندق القضاة بالعريش.. ويؤكد: "كسر قلوبنا" خالد صلاح ينتقد أداء الأمن بحادث فندق القضاة بالعريش.. ويؤكد: "كسر قلوبنا"
نعى الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس تحرير "اليوم السابع"، شهداء "فندق القضاة" الذين استشهدوا صباح اليوم الثلاثاء نتيجة حادث العريش الإرهابى، الذى استهدف فندق إقامة القضاة المشرفين على الانتخابات البرلمانية بمحافظة شمال سيناء.


>وأعرب رئيس تحرير اليوم السابع، خلال تقديم برنامجه "آخر النهار" على فضائية "النهار"، عن انزعاجه وأسفه، من حدوث مثل هذا الحادث، فى ظل اليقظة والاحتياطات الأمنية التى تمر بها المرحلة، وفى ظل معرفة الدولة بأن هناك عمليات إرهابية خسيسة تستهدف قضاة الوطن، وتستهدف إفساد فرحة المصريين بالانتخابات البرلمانية.

وأكد خالد صلاح أن هؤلاء القضاة أرواحهم ثمينة جدًا فى قيمتهم وقامتهم، ودورهم الذى يلعبونه، وقبولهم بالإشراف على الانتخابات فى تلك المنطقة، يؤكد أنهم "شجعان ورجالة أبًا عن جد"، موضحًا أن هؤلاء القضاة فى عهدة وذمة الأمن، ولو تجاهلنا العتاب اليوم فمتى سيكون؟!

وناشد خالد صلاح أجهزة الأمن المصرية، والأجهزة المعنية التحقيق العاجل فى هذا الموضوع، وكشف الثغرات والأخطاء، لتفاديها لاحقًا، متسائلاً، عن خطط القوات الأمنية فى الحفاظ على أرواح القضاة، قائلاً: "أنا مشاركك الجنازة والحزن والأسى، ولكن لا يمكن أن يمر الموضوع مرور الكرام بلا عتاب".

وأكد الكاتب الصحفى، أن المصريين قلوبهم مع الأمن، ويعلمون جهدهم، ويشكرونهم على تصديهم للإرهابيين، ولكن لا بد من مراجعة خطط التأمين، ولا بد أن يضمنوا أعلى درجات الحيطة والحذر، ولا بد أن يفهم الجميع ما حدث من خلال تحقيق شامل، يمكن من خلاله كشف الأخطاء وتفاديها فيما بعد، لأن عرسًا كبيرًا جدًا "الانتخابات" فسد وكسر قلوبنا بدون أى معنى، مستطردًا: "لو مرت الانتخابات بدون هذا الحادث لكنا رقصنا فرحًا، وعيب فى ظل هذه اليقظة وهذا التأهب يحدث اختراق رخيص لهذه الدرجة".


>- الرئاسة التركية : الطائرة التى اسقطها الطيران التركى روسية
>

>- تحطم طائرة حربية فى سوريا قرب الحدود مع تركيا
>

- تركيا تعلن إسقاط طائرة عسكرية قرب حدودها مع سوريا
>

>

مصر 365