شيرين في مؤتمر "ذا فويس":لو كنت مشتركة لاخترت كاظم الساهر مدربي وهذا هو عمري

الأحد 22-11-2015 10:11

عقدت مجموعة MBC مؤتمراً صحافياً في ستوديوهاتها في بيروت هو الثاني بعد إنطلاق الموسم الثالث من برنامج The Voice، بحضور الفنانين: كاظم الساهر، عاصي الحلاني، صابر الرباعي، عبد الوهاب، إلى جانب الناطق الإعلامي باسم المجموعة مازن حايك.


"أراب أيدول"في العام 2016
فعلى وقع التفجيرات التي حصلت منذ أسبوع، عُقد المؤتمر، بعد نهاية الحلقة الأولى من العروض المباشرة للبرنامج الذي شهد إنطلاقة قوية لـ 12 مشتركاً، على أن يتبارى باقي المشتركين في الأسبوع المقبل.
في مستهل المؤتمر، أعرب حايك عن رضا الجميع عن الحلقة الأولى من البرنامج، لافتاً إلى نوعية الأصوات الاستثنائية المشاركة في هذا الموسم. وعزا حايك ذلك إلى "العملية الإنتاجية الاحترافية المتكاملة التي تعكس حرص طاقم البرنامج والقيّمين عليه على اختيار نخبة من الأصوات من بين عشرات آلاف المتقدّمين، وذلك تحت إشراف أساتذة ومختصّين في الموسيقى والغناء، فضلاً عن بذل الكثير من الجهد والوقت والحرص على الحرفية".
واستغل حايك المناسبة لللتأكيد على أن موسم "أراب أيدول" لن يتم تأجيله لسنتين كما تحدث البعض، بل سيتم عرضه في العام 2016، مؤكداً أنه في السادس والعشرين من ديسمبر ستعلن المجموعة عن إنطلاق موسم "the voice kids".
وفي معرض إجابته عن سؤالٍ عن التغيير الذي طرأ على هوية المقدمين، وجه حايك تحية لإيميه صياح ولمؤمن نور، مشيراً إلى "أن MBC تحترم وتحب كل من يتعامل معها، والتغيير يجب أن يحصل كي يشعر الجمهور به". كما لفت إلى أن "المحطة لديها ثقة بالجمهور العربي الذي لن يمل من مشاهدة عدة مواسم من البرنامج، طالما هناك تغيير، والتحدي هو أن نبقى على تميز دائم".

تهنئة خاصة للسفير كاظم الساهر
أسئلة تقليدية طرحت على المدرّبين الأربعة، حظي كاظم الساهر وشيرين عبد الوهاب بحصّة الأسد منها، وكانت مناسبة أن هنأ المدربين والصحافة كاظم على تعيينه سفيرا إقليميا لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لتعزيز حقوق الطفل.
وتمحور المؤتمر حول التأكيد على أن المدربين الأربعة لا يفرّقون بين المواهب على أساس الجنسية، بل يعتمدون على الصوت فقط، وهذا ما دعمه عاصي بتصرفه خلال الحلقة بأنه لم بختر اللبناني حسام الشامي وفضّل الإبقاء على رحاب الطويل لأنه بحاجة لصوت نسائي لينافس به في المراحل الأخيرة.
كما لفت عاصي الى ان "هناك منافسة بين الفنانين كما بين المشتركين لا سيما في ملرحلة "الصوت وبس".

عفوية شيرين
من جهتها شيرين، تحدثت أن "كل ما تقوم به يصدر منها بشكل عفوي وتلقائي بعد الهجوم الذي حدث عليها لرفعها الحئاء في إحدى حلقات البرنامج، مشيرة إلى أن "ما نقوم به في "ئا فويس" خارج من قلوبنا ولا نتصنعه، ونأتي لنفرح ونسعد الناس في منازلهم".
وقالت شيرين إنه لا يزعجها ما يصدر عنها من أقاويل، فهي حتى طالها التعليق على فستان ارتدته بسبب الرسوم عليه، مشددة على أنه "لا مكان لـ"حزب الكنبة" بيننا"، تقصد أنه يكفي العقد التي نملكها في عالمنا العربي، فلنتخلى عنها لنعش بسلام"!.
وغمزت شيرين قناة "mbc" بسبب التأخر بإنتاج مسلسلها المخصص للأطفال. ولم تنكر شيرين أنها لم تكن تريد الإستمرار في لجنة حكم "ذا فويس" لولا إصرار المدربين على تواجدها معهم. وعن رفضها قبول the voice kids هو بسبب تعبها بعد مسلسل "طريقي".
وشددت شيرين على انه في حال فاز فريقها هذا العام، فستهدي الفوز لمصر، وقالت انه مهما حصل فيها ستحيا وتبقى قوية علىى كل المحن.
وكشفت شيرين عن أن عمرها هو 35 عاماً، وتختار لتدريبها كاظم الساهر لو كانت هاوية كونه الأقرب إلى احساسها.

كريستسن سعيد تخطف الأضواء
وبالعودة إلى الحلقة الأولى من العرض المباشر، كانت حلقة ناجحة بكل المقاييس، مواهب وأصوات قدمت أجمل ما عندها، مرّ 12 شخصاً هذا الأسبوع. 3 من فريق كل مدرب والصيغة تكون على الشكل النتالي: يخلص الجمهور واحداً منهم والآخر يختاره المدرب وواحد يغادر، على أن يمرّ الباقون الأسبوع القادم ليبدأ بعدها العمل الجدي لتتويج موهبة جديدة لعام 2015 بعد المغربي مراد بوريقي والعراقي ستار سعد.
الأجواء في الستوديو كانت حماسية والأكثرية كانوا يشجعون عبود برمدا من سوريا وحسام الشامي من لبنان. كما سرقت المشتركة اللبنانية التي تقيم في أميركا كريستين سعيد القلوب حيث أدت أغنية "Hello" لـ "Adele" وهي من فريق كاظم الساهر. وكات فرصة أن التقى "سيدتي نت" بوالدتها وشقيقتها تتابعون تفاصيل اللقاء لاحقاً حيث تحدثتا عن كريستين وحبها للفن".
كما التقى "سيدتي نت" الفنانة شهد برمدا التي بدت سعيدة جداً باختيار الجمهور لشقيقها عبود، وتحدثت إن كان من الممكن أن تعيد التجربة الآن وتقدم من جديد على الاشتراك في برنامج كهاوية في لقاء قريب على موقعنا.


مشاهدات:
-سعادة زوج رحاب وابنهما لا توصف عندما اختارها عاصي للبقاء.
-غضب الفنان مروان الشامي شقيق حسام بعد خسارة الأخير.
-محافظة إيميه صياح على بساطتها وهدوئها وعدم تلعثم بالكلام.
-مؤمن نور يحتاج إلى مزيد من الإنفعال خلال تقديمه المشتركين.
المدربون الأربعة عمدوا إلى التقاط "السيلفي" مع الجمهور.

سيدتي