أخبار عاجلة

وزير الداخلية: أرجو الابتعاد عن العنف يوم 30 يونيو.. وساعدونا في تأدية واجبنا

وزير الداخلية: أرجو الابتعاد عن العنف يوم 30 يونيو.. وساعدونا في تأدية واجبنا وزير الداخلية: أرجو الابتعاد عن العنف يوم 30 يونيو.. وساعدونا في تأدية واجبنا

كتب : سهيلة حامد منذ 4 دقائق

تحدث اللواء محمد ابراهيم عن حالة الأمن العام، وقال إنه في بداية تداعيات مابعد الثورة حدثت سرقات بالإكراه وعلى الطريق، ومنذ الشهر الثاني وضعت خطة لمهاجمة هذه البؤر الإجرامية، وتم ضبط ما يزيد عن الـ 21 ألف مجرم، مؤكدا أن من يقوم بافتعال هذه الأزمات جميعهم من المسجونين الهاربين من السجون.

وأضاف إبراهيم، خلال لقائه مع الإعلامية البارزة لميس الحديدي ببرنامج "هنا العاصمة" على قناة "سي بي سي"، "أنا لم أعتقل أي ناشط سياسي خلال أحداث سميراميس".

كما أكد أن الضباط رفعوا عليه قضية بإلزامه بالقبض على أعضاء "تمرد"، وطالبوا بإقالته، وأضاف أن هذا أمرا لا يقلقه "ياريت يكون فيه مطالب بإقالتي، بحس براحة لما بشوف هذه الدعوات". وأضاف "علمت إن أحد الضباط مضى على "تمرد" لكنني لم أحاسب أحدا".

وتابع "إذا كان هناك قرار اعتقال للمساجين فإن من قام بإمضائه هو حبيب العادلي، أما الإفراج عنه كان من قبل محمود وجدي، لذلك فإن الأسئلة الموجهة حول المعتقلين، توجه إلى العادلي ووجدي".

واختتم وزير الداخلية، لقاءه قائلا "نحن مع الشعب وسنؤمن مقراتكم بسلمية، ونرجو الابتعاد عن العنف، بجانب تأمينكم بسلميتكم، عاونونا في تأدية واجبنا بتأمين المنشآت الحيوية، وأرجو في هذا اليوم لايحدث احتكاك بالضباط المتواجدين في الشارع، نحن وضعنا قواعد للتعامل في هذا اليوم متفقين عليها".

وأردف "أطمأن الشعب بالحفاظ على سلمية اليوم، وأرجو ألا تتعرضوا لضباطي واعتبرونا نسيجا واحدا، أنا ممكن ألاقي حد من عيلتي في المظاهرات".

الأخبار المتعلقة :

وزير الداخلية يطالب الإسلاميين بعدم التواجد في الشارع يوم 30 يونيو حقنا للدماء

وزير الداخلية: تأمين "الاتحادية" يوم 30 يونيو مسؤولية الحرس الجمهوري.. والسجون خط أحمر

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

DMC