أخبار عاجلة

الشهيد الحمادي كان يستعد لزفافه فرحل عريساً للوطن

الشهيد الحمادي كان يستعد لزفافه فرحل عريساً للوطن الشهيد الحمادي كان يستعد لزفافه فرحل عريساً للوطن

قالت أسرة الشهيد جمعة جوهر الحمادي الذي استشهد واثنان من رفاقه خلال تأديتهم الواجب الوطني ضمن القوات المشاركة في عملية إعادة الأمل في اليمن، أنها "تلقت خبر استشهاده بفرح"، مضيفة أن الشهيد كان يستعد للزفاف في إجازته المقبلة بعد ان انفصل عن زوجته الأولى، "لكن الله اختاره ليكون عريساً يزف للوطن على درب الشهداء الأبطال الذين قدموا أرواحهم نصرةً للحق ودفاعاً عنه".

ونقل موقع 24 الاخباري عن أسرة الحمادي أن "الشهيد جمعة جوهر الحمادي يبلغ من العمر 31 عاماً، وقد قضى نصف حياته في القوات المسلحة الإماراتية، وهو الذكر الوحيد بين أخواته الأربعة، كان يتمتع بحسن السيرة والخلق بين الجميع من أهل وأصدقاء".

واضاف أن "الحمادي كان يستعد للزفاف في إجازته المقبلة بعدما انفصل عن زوجته الأولى، لكن الله اختاره ليزف في جنة الفردوس، ولدى الشهيد ولدان الأكبر هو راشد ويبلغ من العمر 3 سنوات، والأصغر جوهر ويبلغ من العمر عاماً وأربعة أشهر".